تعزيز التعاون الثنائي بين بلغاريا والجزائر

 



أكدت محافظة مقاطعة ستارا زاقورا ببلغاريا، جيرقانا ميكوفا،، أمس، بالبليدة رغبة بلادها في تعزيز التعاون المشترك بين بلغاريا والجزائر في مختلف المجالات وتعميق العلاقات الثنائية بين البلدين.
وأوضحت جيرقانا ميكوفا في تصريح للصحافة على هامش إمضاء اتفاقية توأمة بين مقاطعتها وولاية البليدة عن رغبة بلادها في العمل أكثر لتعزيز التعاون الثنائي بين البلدين وتبادل الخبرات في مختلف المجالات وتعميق العلاقات الثنائية بحكم التاريخ المشترك مما سيساهم -كما قالت- «في تنمية المنطقتين والرقي بهما لفتح آفاق أكبر للشعبين الصديقين».
وأشارت ذات المسؤولة إلى أن اتفاقية التوأمة التي أمضتها اليوم تقضي بعقد شراكة وتعاون في قطاعات شتى أهمها الفلاحة والسياحة والتربية والتعليم والصحة، لافتة إلى أن «الأبواب تبقى مفتوحة لكل الاقتراحات المطروحة من طرف رجال الأعمال بالجزائر عموما وبمنطقة المتيجة بصفة خاصة».
ومن جهته قال والي الولاية بالنيابة، رابح آيت احسن، أن هذا «الاتفاق مبدئي لتبادل الخبرات في عدة قطاعات بين ولاية البليدة ومقاطعة ستارا زاقورا وستكون هناك اتفاقات أخرى في المستقبل لأننا بحاجة للخبرة البلغارية لا سيما في مجال البيئة والمحافظة على المحيط» .

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018