فاقت ديونها 500 مليون دج لدى زبائنها

الجزائرية للمياه تحسس بأهمية ترشيد إستهلاك المياه بتمنراست

باشرت مصالح الجزائرية للمياه بعاصمة الأهقار مؤخرا، في خطوة منها للتقرب من المواطن كونه شريكا مهما من أجل تحقيق الأهداف المسطرة كترشيد إستهلاك مياه الشرب، وتحصيل الديون العالقة لدى الزبائن، في تجسيد خطة إتصاليةبالموازة مع روؤساء الأحياء والمجتمع المدني.
صرح رئيس وحدة الجزائرية للمياه بعاصمة الأهقار معريف جمال، أن مصالحه تسعى من خلال البرنامج المسطر إلى التقرب أكثر من المواطن، عن طريق الإتصال بالمجتمع المدني من أجل التحسيس بأهمية ترشيد إستهلاك مياه الشرب،والمحافظة على هذه الثروة المهمة هذا من جهة،ومن جهة أخرى تحسيس المواطنين حول إلزامية تسديد فواتير الإستهلاك.
في هذا الصدد، كشف معريف جمال أن وحدة الجزائرية للمياه بعاصمة الولاية، تحصي أزيد من 24 ألف زبون، ترتبت عن إستهلاكهم لمياه الشرب ما يزيد عن 500 مليون دج، مما يحتم حسبه ضرورة العمل على تحصيل هذه الديون التي من شأنها أن تساعد الشركة من أجل تجسيد مشاريع مستقبلية، خاصة مع التوسع العمراني الذي تعرفة المدينة، المتطلب لعملية ربط جديدة للأحياء السكنية الموزعة حديثا.
أضاف رئيس الوحدة أن خطة العمل المعدة من طرف مصالحه، من شأنها أن تمكن رؤساء الأحياء من معرفة مواقيت التزويد بمياه الشرب عبر كل أحياء المدينة، وكذا الإبلاغ عن التسريبات التي ينجم عنها الكثير من التكلفة جراء ضياع الكثير من المياه، القادمة من منطقة التديكلت في إطار مشروع القرن.
ومن المنتظر أن تعود هذه الخطوة حسب ما أكده رئيس الوحدة، بالإيجاب على سير عمل مصالحه، لكونه تمكن من إنشاء حلقة تواصل بين الشركة وزبائنها،ومنه تحسين الخدمات المقدمة لهم.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18391

العدد18391

الثلاثاء 27 أكتوير 2020
العدد18390

العدد18390

الإثنين 26 أكتوير 2020
العدد18389

العدد18389

الأحد 25 أكتوير 2020
العدد18388

العدد18388

السبت 24 أكتوير 2020