في سياق التطور المستمر للحوار السياسي الثنائي

وزير الخارجية الروسي في زيارة إلى الجزائر اليوم

يشرع وزير الشؤون الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم، في زيارة إلى الجزائر تدوم يومين بدعوة من نظيره، عبد القادر مساهل، حسبما أفاد به أمس بيان لوزارة الشؤون الخارجية.
وتندرج هذه الزيارة «في إطار الحوار السياسي المنتظم والتشاور الدائم القائمين بين البلدين منذ التوقيع على بيان الشراكة الاستراتيجية بين الجزائر وفدرالية روسيا يوم 2 أبريل 2001 عقب زيارة الدولة التي أجراها الرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلى روسيا»، يضيف ذات المصدر، مؤكدا أن هذه الزيارة «تندرج في سياق التطور المستمر للحوار السياسي والتعاون بين البلدين».
وأضاف البيان أن «إقامة رئيس الدبلوماسية الروسية ببلدنا تأتي كذلك عشية انعقاد الدورة التاسعة للجنة المختلطة الاقتصادية الجزائرية-الروسية المقررة من 28 إلى 30 يناير 2019 بموسكو».
وأشارت وزارة الشؤون الخارجية إلى أن هذه الزيارة ستسمح بالقيام بدراسة شاملة لوضع وآفاق العلاقات الثنائية وستسمح بتبادل واسع لوجهات النظر حول المسائل الاقليمية والدولية الكبرى. وفي هذا السياق، سيشكل الوضع في ليبيا والتطورات الأخيرة المتعلقة بهذا الملف محور المحادثات، كما هوالشأن بالنسبة للوضع في الساحل وفي مالي وسوريا وتطور ملف الصحراء الغربية

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18221

العدد18221

الإثنين 06 أفريل 2020
العدد18220

العدد18220

الأحد 05 أفريل 2020
العدد18219

العدد18219

السبت 04 أفريل 2020
العدد18218

العدد18218

الجمعة 03 أفريل 2020