مكاتب الصحة تتّخذ تدابير احتياطية

547 مصاب بالأمراض المتنقلة والحيوان بسيدي بلعباس

سيدي بلعباس: غ ــ شعدو

دعا المتدخّلون في يوم دراسي إلى تعزيز مكاتب الصحة البلدية في مكافحة الأمراض المتنقلة عن طريق المياه والحيوان بصفتها تشكّل خطرا على صحة المواطن.
 أكّد مدير الصحة والسكان  دريس حاج خوجة على ضرورة اتخاذ جملة من الاجراءات للحد من هذه الامراض، كاشفا عن مشروع يقضي بتكوين اعوان البلديات حول كيفية استعمال المبيدات المضادة للحشرات.
وبحسب الحصيلة، فقد تم التكفل بـ 127 مصاب بالأمراض المتنقلة عن طريق الحيوان منها 120 حالة للحمى المالطية، 4 حالات للكيس المائي، 3 حالات للشمانيا الجلدية، وعن داء الكلب فقد تم تسجيل 690 عضة منها 542 عضة لكلاب، 116 عضة قطط، 22 عضة للقوارض، تلقت كلها العلاجات واللقاحات اللازمة.
وعن الأمراض المتنقلة عن طريق المياه عرفت سيدي بلعباس خلال السداسي الأول تسجيل 420 حالة للأمراض ذات التصريح الإجباري منها 7 حالات للأمراض المتنقلة عن طريق المياه، تتمثل جلها في إصابات بإلتهاب الكبد الفيروسي “أ”، هذا وكانت كل الحالات منفردة حيث أسفرت التحقيقات الوبائية عن نقص وانعدام النظافة، في حين لم تسجّل أية حالة لداء الكوليرا، الزحار أو الحمى التيفية. كما أشارت ذات الحصيلة إلى انخفاض في حالات التسمم الغذائي بعد تسجيل 217 حالة.
ومن جهته، أشار مدير المصالح الفلاحية إلى العمليات والنشاطات البيطرية التي تقوم بها مصالحه ضد هذه الامراض خاصة ما تعلق بالوضعية الحالية الخاصة بطاعون المجترات الصغيرة والحمى القلاعية عند الأغنام.
  وأكّد مدير البيئة أهمية ودور مكاتب النظافة والصحة في هذه العملية، التي ينبغي أن تكون دائمة ولا ترتبط بموسم معين. 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18221

العدد18221

الإثنين 06 أفريل 2020
العدد18220

العدد18220

الأحد 05 أفريل 2020
العدد18219

العدد18219

السبت 04 أفريل 2020
العدد18218

العدد18218

الجمعة 03 أفريل 2020