بعد ترميم دام أربع سنوات

المسجد العتيق ببلدية يوب في سعيدة يفتح من جديد

سعيدة:ج.علي

استفاد سكان بلدية يوب الواقعة شمال ولاية سعيدة بـ 40 كلم من افتتاح المسجد العتيق بوسط المدينة أشرفت على تدشينه السلطات المحلية وعلى رأسهم والي الولاية سيف الإسلام لوح ليشكل بذلك إضافة جديدة بالنظر للخصوصية الهيكلية التي يتمتع بها مسجد العتيق بعد ما تم ترميمه وتوسعته   حيث يسمح باستيعاب جموع المصلين بهذه البلدية وترسيخ تعاليم الفقه والدين.
المسجد الذي يعتبر تحفة معمارية على مستوى البلدية، كان من إنجاز وترميم محسنين إضافة إلى منح قطعة أرضية بجوار المسجد للمحسن الحاج عبد القادر رحمه الله وهناك بالمسجد قاعة خاصة بالرجال تحتوي على أكثر من 800 مصلي و600 للنساء إضافة إلى مدرسة قرآنية طاقة استيعابها 200 طالب،  والي الولاية سيف الإسلام ثمن الإنجاز والمساهمة المشتركة ومجهود الساهرين على المسجد.
ثمن إمام المسجد علي حاويلي هو الآخر كل من ساهم في ترميم هذا المسجد سائلا الله أن يكتبه في ميزان الحسنات وعن حديث النبي صلى الله عليه وسلم قال : «من بنى لله مسجدا يبتغى به وجه الله بنى له الله بيتا في الجنة».
وعرف المسجد العتيق تخريج حفظة القرآن داخل تراب الولاية وخارجها خلال السبعينات والثمانينات على يد الشيخ المرحوم الحاج العربي درقاوي، ما يجعل منه  صرحا جديدا يضاف إلى جملة المكاسب في هذا المجال والمقدرة إجمالا 201 مسجدا بولاية سعيدة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17974

العدد 17974

الأحد 16 جوان 2019
العدد 17973

العدد 17973

السبت 15 جوان 2019
العدد 17972

العدد 17972

الجمعة 14 جوان 2019
العدد 17971

العدد 17971

الأربعاء 12 جوان 2019