50 حالة منذ شهر جانفي بسطيف

سطيف :نورالدين بوطغان

سجلت المناطق الجنوبية لولاية سطيف عدة حالات إصابة بداء البوحمرون، خاصة في صفوف الأطفال، حيث أحصت المؤسسة الاستشفائية، بمدينة عين ازال، ارتفاعا محسوسا، وهذا خلال السنة المنصرمة وكذا السنة الجارية.
حسب مصدر موثوق من هذه المؤسسة، فإنه تم تسجيل 136 حالة إصابة مؤكدة خلال 12 شهرا من مارس 2018 إلى مارس من السنة الجارية، منها 86 حالة خلال السنة الفارطة، و50 منذ بداية شهر جانفي من السنة الجارية، وهذا من عدة بلديات بالمنطقة، على غرار عين الحجر وبئر حدادة وعين ازال، وحتى من بلدية رأس العيون التابعة لولاية باتنة الحدودية، حيث تم التكفل بهذه الحالات مع بقاء 5 منها في الاستشفاء.
وحسب ذات المصدر دائما، فإن تكلفة علاج داء البوحمرون جد مكلفة، حيث تصل تكلفة الدواء لوحده إلى 8000 دج يوميا، فيما تصل التكلفة الإجمالية للعلاج إلى حدود 14000 دج يوميا، ويعود هذا الارتفاع المسجل في المنطقة الجنوبية إلى عزوف كثير من العائلات عن تلقيح أبنائها بشكل عادي ودوري، بالرغم من حملات التحسيس والتوعية التي تقوم بها الوزارة للقضاء على هذا المرض الذي قد تتطور مضاعفاته وتؤدي إلى الهلاك.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17974

العدد 17974

الأحد 16 جوان 2019
العدد 17973

العدد 17973

السبت 15 جوان 2019
العدد 17972

العدد 17972

الجمعة 14 جوان 2019
العدد 17971

العدد 17971

الأربعاء 12 جوان 2019