تتداول عبر شبكات التواصل الاجتماعي

حملة تضامن مع المتضررين من فيضانات جانت وإليزي

الوادي: قديري مصباح

أطلقت العديد من الهيئات والجمعيات والمنظمات بولاية الوادي، نداءات عبر مواقع التواصل الاجتماعي من أجل مساعدة سكان إليزي وجانت المتضررين من الفيضانات العارمة التي شهدتها المنطقة منذ أواخر الشهر الفضيل.
خلفت الأمطار الغزيرة التي تهاطلت على المنطقة في الأيام القليلة الماضية إلى فيضان الأودية ما شكل سيولا خلفت أضرارا مادية كبيرة، والحقت أضرارا كبيرة بالمنازل والبنى التحتية التي غمرتها المياه، وتعطلت شبكات التزويد بالماء والكهرباء، وانقطعت معظم الطرق المؤدية لوسط المدينة، وأدت السيول إلى عزل عدة أحياء التي بقيت دون مؤونة أو خدمات صحية نتيجة تضرر عدة طرق.
وسارع الإتحاد العام لأرباب العمل الجزائريين، لتوجيه نداء استغاثة لكل الخيّريين والمحسنين من أبناء الوطن، لمساعدة مواطني جانت وإليزي، بكل ما يستطيعون من مواد ضرورية.
وتدعو قدماء الكشافة الإسلامية الجزائرية بالوادي، كل الخيّرين والمحسنين من أبناء وطننا الحبيب، أن يمدوا يد العون وإغاثة إلى أهلنا وإخواننا بجانت واليزي، بكل ما يستطيعون من مواد ضرورية وألبسة، جراء ما حدث من تقلبات جوية وفيضانات، والتي أدت إلى حدوث خسائر مادية كبيرة على جميع المستويات، مست كل الشرائح الاجتماعية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18104

العدد18104

الأربعاء 20 نوفمبر 2019
العدد18103

العدد18103

الثلاثاء 19 نوفمبر 2019
العدد18102

العدد18102

الإثنين 18 نوفمبر 2019
العدد18101

العدد18101

الأحد 17 نوفمبر 2019