حملة تنظيف الفضاءات العمومية 

السلطات المحلية تجند مصالحها للعمل التطوعي بالمدية

المدية: ع. ملياني

 

  أمر عباس بداوي والي ولاية المدية صبيحة أمس لدى معاينته جانبا من أشغال عملية الحملة الوطنية لتنظيف الفضاءات العمومية، التي عرفتها بلديات الولاية بضرورة بعث العمل التطوعي بإشراك مختلف الفاعلين في الميدان.

    أكد بداوي لدى استماعه للشروح  الخاصة بهذه العملية الحضارية، التي بادرت بها وزارة الداخلية والجماعات المحلية، بعمارات بلدية وزرة، بأنه  حان الوقت لجعل البيئة نظيفة ومحترمة، ليعيش أبناؤنا في ظروف بيئية جميلة، على أن يستفيد الأطفال والتلاميذ المشاركين في هذه العملية في برنامج الاصطياف، للاستمتاع بالشواطىء القريبة من الولاية بكل من ولايات تيبازة، تيزي وزو، والجزائر العاصمة مثل باقي أبناء الولاية باعتبار أن هذه العملية ما تزال مستمرة، على أن يتم ذلك بدءا بأبناء البلديات النائية. هامش عملية النظافة الواسعة التي مست كل بلديات الولاية وتم فيها إقحام المديرين التنفيذيين والمنتخبين والجمعيات ذات الصلة، بأنه سيتم برمجة حصة أخرى من المسابح العمومية على مستوى مقرات بلديات الدوائر، داعيا في الوقت ذاته مصالح ديوان التطهير إلى محاربة الناموس بهدف القضاء عليه، كما أنه يحب رفع المياه القذرة المحتقنة داخل الأقبية مع ضرورة العمل على إخراج مجاري مياه الصرف الصحي إلى خارج العمارات حتى تتمكن مختلف المصالح من التحكم في هذه الوضعية وما ينجر عنها من أمراض وبائية عن طريق الحيوان.
من جهتهم أشرف رؤساء الدوائر بهذه الولاية على انطلاق والمشاركة في هذه العملية ذات المنفعة العامة مع توفير كل الإمكانيات البشرية والمادية، مع  العلم بأن مقترح الوالي بإخراج شبكات الصرف خارج العمارات تكتسي أهمية كبرى وبخاصة في بعض التجمعات السكانية الآهلة بالسكان وبخاصة بحي بزويش ببلدية عاصمة الولاية، حيث يعاني قاطنوه الأمرين.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18152

العدد18152

الجمعة 17 جانفي 2020
العدد18151

العدد18151

الأربعاء 15 جانفي 2020
العدد18150

العدد18150

الثلاثاء 14 جانفي 2020
العدد18149

العدد18149

الإثنين 13 جانفي 2020