في وقت يعرف فيه المشهد البيئي العام تراجعا رهيبا

زرواطي تقف على الاوضاع في زيارة عمل لمعسكر اليوم

معسكر : أم الخير.س

تقوم وزيرة البيئة فاطمة الزهراء زرواطي اليوم بزيارة عمل لولاية معسكر ، تتفقد خلالها الوضع العام لقطاعها ، أين ستكون المنطقة الرطبة المقطع أول محطة في هذه الزيارة ، كما تتفقد عدد من المشاريع الخاصة بقطاع البيئة ، من بينها مشروع انجاز مركز لفرز النفايات و محطة لمعالجة سوائل النفايات المترسبة»لكسيفيا» بالمركز التقني لردم النفايات بالكرط .
كما ستتلقى الوزيرة و في ثاني زيارة لها لولاية معسكر ،  عرضا مفصلا حول دراسة تقنية لتهيئة المنطقة الرطبة للمقطع على مساحة 455كلم2 ،تهدف إلى حماية المنطقة الرطبة و كذا التحضير لتصنيفها ، حيث تشمل تفاصيل الدراسة التقنية تحديد المشاكل التي تواجهها المنطقة الرطبة للمقطع  التي أثرت سلبا على التنوع البيولوجي بها، من بينها مشاكل تتعلق بمصبات المياه القذرة و النفايات الصناعية السائلة المتدفقة في المسطحات المائية نتيجة غياب نظام لمعالجة المياه يقلل من درجة الضرر و الأخطار البيئية  ، غير أنه يرتقب أن تعطي الوزيرة زرواطي موافقتها على الشروع في إعداد الدراسة تحضيرا لمشروع التهيئة الذي طال انتظاره ، وهي نفسها الدراسة المتعلقة بتهيئة رواق إيكولوجي و سياحي برخصة برنامج تقدر بـ 200 مليون دج ضمن الصندوق الوطني للبيئة و الساحل .
كما ستشمل زيارة الوزيرة زرواطي تفقد المركز التقني لردم النفايات بالكرط الذي يتحضر لاستقبال مشروع مركز لفرز النفايات و محطة لمعالجة السوائل السامة الناجمة عن عملية تجميع النفايات و ردمها بنفس المركز ، فيما يتوقع أن تكون لهذه الزيارة أثرها الإيجابي على الوضع البيئي العام بولاية معسكر التي تكاد تغرق في النفايات المنزلية بسبب العجز المسجل في تسييرها و رفعها نتيجة مشاكل تقوض جهود المؤسسة العمومية لرفع و تسيير القمامة المنزلية.
هذه المشاكل التي حالت دون الانتباه و العناية بملف البيئة بولاية معسكر على أكمل وجه ، حيث غطى العجز المسجل في تسيير النفايات المنزلية على المشاكل الحقيقية التي يعيشها القطاع  ،خاصة من حيث الجوانب التي تشكل نقطة سوداء ، منها ظاهرة رمي مخلفات الذبح غير شرعي في العراء و السوائل الصناعية المتدفقة و غير المعالجة للمذابح ،  حيث لا تتوفر أغلب مذابح و مسالخ الولاية على وسائل  لمعالجة نفاياتها الصلبة و السائلة ، زيادة على الخروقات المسجلة في هذا الصدد من تجاوز في قدرة الإنتاج وعدم مراعاة فئة التصنيف حسب المراسيم التنظيمية للقطاع .
كل ذلك ، إلى جانب العجز المسجل في تسيير النفايات الاستشفائية ، من خلال ما سجلته مصالح القطاع من مخالفات بيئية في شأن الفرز العشوائي للنفايات الطبية    و تجاوز الكمية الإجمالية الناتجة عن النشاطات العلاجية لقدرة حرق النفايات بالمؤسسات الاستشفائية ، حيث لا تستوفي  المحارق المستعملة شروط المحافظة على البيئة بحسب تقارير معدة من طرف قطاع البيئة بمعسكر.

...و يوم وطني لعون النظافة و ضرورة الإهتمام بالجباية الايكولوجية

كشفت وزيرة البيئة فاطمة الزهراء زرواطي لدى استضافتها امس الأول ببلاطو التلفزيون الرسمي ، انه تقرر ترسيم يوم وطني لعون النظافة ،يتصادف مع اليوم العالمي للعدالة الاجتماعية 20 فبراير من كل سنة ، موضحة في تدخلها أن تخصيص يوم وطني لعون النظافة هو تكريم و تثمين لجهد عمال النظافة و عامل لإعطاء قيمة للبيئة و نظافة المحيط .
كما أكدت الوزيرة زرواطي في شق آخر أن الجزائر تفقد سنويا ما حجمه 10 ملايير دينار من عائدات الجباية الايكولوجية، موضحة أن صعوبة تكفل البلديات بالنفايات راجع إلى ضعف الاستثمار في الجباية و ضعف تثمين الجباية الناجمة عن النفايات ،موضحة في سياق حديثها أن السكنات الريفية و المعزولة غير معنية بالتحصيل الضريبي ، و أضافة زرواطي أن المواطن من حقه الحصول على خدمة جيدة في رفع النفايات غير انه مطالب بالإسهام في ذلك من خلال المشاركة في عملية الفرز الانتقائي على مستوى الأحياء

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18100

العدد18100

السبت 16 نوفمبر 2019
العدد- 18099

العدد- 18099

الجمعة 15 نوفمبر 2019
العدد18099

العدد18099

الأربعاء 13 نوفمبر 2019
العدد18098

العدد18098

الثلاثاء 12 نوفمبر 2019