تخصصات مرتبطة بالاستثمار في البيئة والمحيط

معالجة النفايات وصيانة الشبكات في دورة فيفري

تم إدراج تخصصات جديدة مرتبطة بالاستثمار في البيئة وترقية المحيط ضمن مدونة تخصصات التكوين المفتوحة لدورة فيفري 2020 بعنابة التي ستفتح لأول مرة محليا فرصا للتكوين في معالجة وتثمين النفايات وصيانة الطرقات وقنوات شبكات المياه والصرف الصحي حسبما علم أمس من مسؤولي القطاع بالولاية.
ويأتي إدراج التخصصات المرتبطة بمعالجة النفايات لتمكين الشباب من الاستثمار في هذا المجال، وبعث نشاطات مثمنة للبيئة حسب ما أوضحه نفس المسؤولين، مشيرين إلى أن مدونة شعب وتخصصات التكوين بالولاية تتضمن إدراج تخصصات أخرى تتعلق بصيانة الطرقات وقنوات مختلف الشبكات وذلك تماشيا واحتياجات مختلف القطاعات من اليد العاملة المتخصصة.
وللتعريف بأهمية التكوين في التخصصات المرتبطة بالبيئة وتثمين النفايات تكثف مديرية التكوين والتعليم المهنيين بالتعاون مع أجهزة دعم التشغيل وآليات تمويل مشاريع النشاطات الخاصة الحملات الإعلامية والتحسيسية بالتركيز على آليات استحداث مؤسسات مصغرة وبعث نشاطات مبتكرة تتعلق بمعالجة النفايات وحماية البيئة.
كما ستشهد الدورة التكوينية المقبلة فتح فرص للتكوين في صيانة التجهيزات الصناعية وقيادة شاحنات الأشغال الكبرى (سياقة الشاحنات، سياقة سيارات الإسعاف). وتتضمن مدونة تخصصات التكوين والتعليم المهنيين بولاية عنابة ما مجموعه 121 تخصص عبر مختلف مؤسسات التكوين والتمهين. وتم تحسبا لدورة فيفري المقبل فتح 5 آلاف منصب للتكوين والتمهين عبر الولاية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18188

العدد18188

الجمعة 28 فيفري 2020
العدد18187

العدد18187

الأربعاء 26 فيفري 2020
العدد18186

العدد18186

الثلاثاء 25 فيفري 2020
العدد18185

العدد18185

الإثنين 24 فيفري 2020