محكمة سيدي أمحمد

أحكام بين 4 و 8 سنوات سجنا نافذا للمتورطين في قضية «البوشي»

التمس وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي أمحمد (الجزائر العاصمة)، 10 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية بمليون دج في حق كمال شيخي المدعو «البوشي»، بتهم منح وتلقي امتيازات وسوء استغلال الوظيفة وتلقي امتيازات غير مشروعة.
كما التمس 10 سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية بـ1 مليون دج في حق رئيس بلدية ابن عكنون السابق كمال بوعرابة، بتهمة استغلال النفوذ وتقديم مزايا غير مستحقة لكمال شيخي مقابل أموال، إلى جانب التماس 8 سنوات سجنا نافذا و500 ألف دج غرامة مالية في حق جمال الدين لمهل ابن والي غليزان السابق، بسبب قيامه بوساطة بين رئيس بلدية بن عكنون وكمال شيخي.
والتمس أيضا وكيل الجمهورية ست سنوات سجنا نافذا وغرامة مالية تقدر بمليون دج في حق عبد القادر بن زهرة السائق السابق للمدير العام السابق للمديرية العامة للأمن الوطني عبد الغني هامل، في حين تم أيضا التماس سنتين سجن وغرامة مالية بـ200 ألف دج في حق ثلاثة أشخاص آخرين.
وإلى غاية كتابة هذه الأسطر تداولت مصادر إعلامية أن المحكمة بعد المداولة نطقت بأحكامها كما يلي:
-8 سنوات حبسا نافذا وغرامة في حق المدعوا «البوشي»
- 6 سنوات حبسا نافذا مع غرامة في حق بو عرابة رئيس بلدية بن عكنون سابقا.
- 4 سنوات حبسا نافذا مع غرامة في حق لمهل جمال الدين.
- 4 سنوات حبسا نافذا مع غرامة في حق بن زهرة عبد القادر.
«نعود بالتفاصيل إلى الموضوع في العدد القادم»

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18223

العدد18223

الأربعاء 08 أفريل 2020
العدد18222

العدد18222

الثلاثاء 07 أفريل 2020
العدد18221

العدد18221

الإثنين 06 أفريل 2020
العدد18220

العدد18220

الأحد 05 أفريل 2020