في لقاءين منفصلين بحثا تنشيط العلاقات الاقتصادية

رزيق وبكاي يستقبلان سفيري مصر وفنزويلا

بحث وزير التجارة كمال رزيق، رفقة الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية عيسى بكاي، مع سفيري مصر وفنزويلا، سبل التعاون المشترك بغية تعزيز وتنشيط العلاقات الاقتصادية والرقي بها إلى حجم العلاقات السياسية والتاريخية والإستراتيجية بالجزائر، بحسب بيان لوزارة التجارة.
وكان وزير التجارة قد استقبل رفقة الوزير المنتدب المكلف بالتجارة الخارجية، الأربعاء، كلاّ من سفيري جمهورية مصر العربية أيمن مشرفة، وسفير جمهورية فنزويلا جوزي سوجو رياس، في لقاءين منفصلين بمقر دائرته الوزارية، يضيف البيان.

مجلس مشترك لرجال الأعمال

وتضمن اللقاء الأول، الذي جمع وزير التجارة بالسفير المصري، اقتراح إنشاء مجلس مشترك للأعمال، يضم رجال الأعمال في البلدين لدفع التعاون المشترك في المجالات الاقتصادية والتجارية إلى الأمام، إلى جانب تنشيط عمل اللجان القطاعية تمهيدا لعقد اللجنة العليا المشتركة بين البلدين، حيث ستقوم هذه اللجان برفع توصيات إلى هذه اللجنة لاعتمادها.
وأشار السفير المصري إلى وجود رجال أعمال وشركات مصرية تود الاستثمار بالجزائر، مشيدا بنشاط الشركات المصرية الناشطة في السوق الجزائرية وفي مختلف المجالات. وطالب في ذات السياق بتسهيل إجراءات الحصول على التأشيرة للمصريين الراغبين في الاستثمار بالجزائر.
وقد أبدى الوزير رزيق ترحيبه بهذا الاقتراح ووعد بالعمل على إنشاء مجلس للأعمال في أسرع وقت، موضحا أن هذا المجلس سيساهم في دفع العلاقات الثنائية بين البلدين إلى آفاق جديدة، مؤكدا على ضرورة إعطاء الفرصة لشركات القطاع الخاص في البلدين للعمل بحرية، وهو ما سيمكن المنتجات الجزائرية من الولوج إلى أسواق دول شرق إفريقيا عبر بوابة مصر.

خط جوي بين الجزائر وفنزويلا

من جانبه قدم السفير الفنزويلي لوزير التجارة، تهاني نظيره الفنزويلي، معربا عن أمله في زيارة الجزائر في أقرب فرصة. كما كشف سوجو رياس خلال اللقاء عن حرص بلاده على العمل على تطوير العلاقات بين الجزائر وفنزويلا وزيادة حجم المبادلات التجارية البينية.
كما دعا السفير إلى فتح خط جوي بين الجزائر وفنزويلا لتمكين وتسهيل تبادل زيارة رجال أعمال البلدين لاستكشاف فرص الاستثمار، مؤكدا عن إمكانية تبادل الخبرات في مجال التكوين، سيما مع معهد بومرداس للطاقة وإمكانية التحاق خريجيه بفنزويلا لمتابعة تكوينهم ودراساتهم المتخصصة والمعمقة.
من جهته رد كمال رزيق على طلب فتح خط جوي، بأنه لابد من تطوير العلاقات التجارية التي ستفتح كل الخطوط وستمكن من توفير الظروف الملائمة والمناخ الاقتصادي الحسن لرجال الأعمال لكلا البلدين.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18222

العدد18222

الثلاثاء 07 أفريل 2020
العدد18221

العدد18221

الإثنين 06 أفريل 2020
العدد18220

العدد18220

الأحد 05 أفريل 2020
العدد18219

العدد18219

السبت 04 أفريل 2020