الدولة تستعد لكل الاحتمالات

إجراءات لمنع نشر أي إحصائيات خارج وزارة الصحة

أمر رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، وزير الاتصال الناطق الرسمي للحكومة، باتخاذ كل الإجراءات لمنع نشر أي إحصائيات عن وضعية حالات الإصابة بفيروس كورونا في البلاد خارج وزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات، باعتبارها «الجهة الوحيدة المخولة بذلك، بالتنسيق مع وزارة الاتصال».
وأوضح بيان لرئاسة الجمهورية، عقب اجتماع مجلس الوزراء، أن الرئيس تبون «استنكر بشدة الأقلام والأصوات الناعقة التي لا يحلو لها سوى التهويل والتشكيك والنيل من معنويات المواطن».
من جانب آخر، جدد الرئيس شكره الجزيل لسائر موظفي الصحة من أخصائيين وأطباء وسلك شبه طبي والحماية المدنية وأعوان الدولة والحركات الجمعوية على «جهودهم المبذولة في إطار محاربة تفشي الوباء والحفاظ على سلامة المواطن»، مؤكدا بأن «جهودهم وتضحياتهم لن تضيع سدى، لأن الدولة الفخورة بهم اليوم ستحفظ لهم الجميل غدا عندما تزول الشدة وتستأنف الحياة مجراها الطبيعي».
كما شكر المبادرين على «جميل صنعهم، سواء بتنظيف الشوارع أو تعقيم الفضاءات وأماكن الاكتظاظ أو بالتبليغ عن المضاربين أو بالمساهمة بأبحاثهم في المخابر»، مشيدا بـ «كل جهد لإعلاء مصلحة الأمة في هذا الظرف الصعب وبكل من اتخذ إجراء وقائيا لحماية نفسه ومجتمعه». وخلص الرئيس تبون إلى أن «الدولة تستعد لكل الاحتمالات لمنع ومحاربة تفشي الوباء الذي سنتغلب عليه، بإذن الله، بالهدوء والتضامن والانضباط والصبر».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18533

العدد 18533

الثلاثاء 13 أفريل 2021
العدد 18532

العدد 18532

الإثنين 12 أفريل 2021
العدد 18531

العدد 18531

الأحد 11 أفريل 2021
العدد 18530

العدد 18530

السبت 10 أفريل 2021