تهدف إلى استحداث منصة للحوار والتشاور

اتفاقية تعاون بين «كناس» والمدرسة العليا للمناجمنت

تم، الخميس، التوقيع على اتفاقية تعاون بين المجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي والمدرسة الوطنية العليا للمناجمنت، هدفها استحداث منصة للحوار والتشاور والمناقشة بين الهيئتين لتنظيم ورشات عمل موضوعاتية حول عديد المواضيع الاقتصادية والاجتماعية في المجتمع الجزائري، بحسب ما أفاد به بيان للمجلس.
وتم التوقيع على الاتفاقية من قبل رئيس المجلس الوطني الاقتصادي والاجتماعي، رضا تير، ومديرة المدرسة الوطنية العليا للمناجمنت، حسناء أمينة مسايد، يضيف البيان.
تهدف الاتفاقية، بحسب نفس المصدر، إلى استحداث خلق منصة للحوار والتشاور والمناقشة تنظم بشكل دوري، تحتضنها في المرحلة الأولى مدرسة المناجمنت، لتشمل بعد ذلك الأقطاب الجامعية الأخرى الداخلية للوطن، حول ورشات عمل موضوعاتية في إطار ما يسمى اصطلاحا بـ «مجموعة التفكير السلوكي» يشارك فيها أساتذة جامعيون وأكاديميون وطلبة وأعضاء من المجتمع المدني وإعلاميون وأخصائيون أجانب ينتمون إلى دوائر تفكير نخبوية.
من أهم المواضيع التي ستثار خلال هذه اللقاءات، يضيف البيان، على سبيل المثال لا الحصر، تلك التي تتعلق بالتفكير السلوكي للمجتمع والفرد الجزائري لما له من تأثير مباشر أو غير مباشر على الحياة الاقتصادية والاجتماعية والبيئية للوطن، كرعاية الطفولة، محاربة الفساد بشتى أنواعه، أمن الطرق، المحافظة على البيئة، التبذير، الوقاية الصحية والتهرب الضريبي.
وأضاف البيان، أن هذه اللقاءات الدورية ستنظم باسم مفكرين وباحثين جزائريين رحلوا، تقديرا لإسهاماتهم وعطاءاتهم الجليلة في ميادين اختصاصهم في سبيل تنمية الوطن ورقيّه وهذا ابتداء من منتصف شهر أكتوبر القادم.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020
العدد18361

العدد18361

الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
العدد18360

العدد18360

الإثنين 21 سبتمبر 2020
العدد18359

العدد18359

الأحد 20 سبتمبر 2020