حصيلة وزارة الدفاع الوطني في أسبوع

القضاء على إرهابي وتوقيف عناصر دعم وتجار مخدرات

ذكر بيان وزارة الدفاع الوطني أنه «في سياق العمليات المتواصلة الهادفة إلى مكافحة الإرهاب ومحاربة الجريمة المنظمة بكل أشكالها، نفذت وحدات ومفارز للجيش الوطني الشعبي، من 16 إلى 22 سبتمبر 2020، عمليات عديدة أسفرت عن نتائج نوعية تعكس مدى الاحترافية العالية واليقظة المستمرة والاستعداد الدائم لقواتنا المسلحة في كامل التراب الوطني».
العملية نفذتها مفرزة للجيش، في إطار مكافحة الإرهاب الاحد الماضي بواد جنجن شرق بلدية تاكسانة، ولاية جيجل، ومكنت من القضاء على إرهابي خطير وإسترجاع مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف وكمية من الذخيرة. وحددت هوية المجرم ويتعلق الأمر بالمسمى سليمان يوسف المدعو «طيب أبو قتادة» الذي التحق بالجماعات الإرهابية سنة 2006، والذي كان بصدد تنفيذ عملية إنتحارية.
وكشفت مفارز للجيش في عمليات بحث وتمشيط بباتنة وسكيكدة وتبسة وعين الدفلى مسدسين آليين ومواد كيماوية ومعدات تدخل في إعداد القنابل تقليدية الصنع وثلاثة مخابئ وخمسة قنابل تقليدية الصنع، وتم توقيف أربعة عناصر دعم للجماعات الإرهابية بكل بومرداس وجيجل.
 وضبطت مفارز مشتركة للجيش في عمليات منفصلة بالنعامة، ثلاثة قناطير و63،4 كيلوغراما كيف معالج، وأوقفت مصالح الدرك الوطني وحرس الحدود ببشار ثلاثة تجار مخدرات بحوزتهم 64 كلغ كيف معالج.
وأوقفت مفارز للجيش ومصالح الدرك وحرس الحدود، في عمليات متفرقة بتلمسان وأم البواقي وباتنة وقسنطينة والجزائر وعنابة وورقلة 8 تجار مخدرات. وأوقفت مفارز مشتركة للجيش 20 شخصا وحجزت 13 سلاحا ناريا و754771 وحدة من الألعاب النارية بسطيف وعين صالح وورقلة والمسيلة، وأوقفت مفارز أخرى بتمنراست وعين قزام وبرج باجي مختار وتندوف وجانت، 109 شخص وحجزت شاحنة و4 مركبات رباعية الدفع و55 مولدا كهربائيا و30 مطرقة ضغط وأزيد من 200 لتر من المواد الكيماوية و75 كيسا من خليط خام الذهب والحجارة ومعدات مختلفة تستعمل في عمليات التنقيب غير المشروع عن الذهب، إضافة إلى 4.5 طن من المواد الغذائية الموجهة للتهريب.
وفي محاربة الهجرة غير الشرعية، أوقفت مفارز مشتركة للجيش 80 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من إيليزي وتلمسان وعين قزام وبشار.

.. وإرهابي يسلم نفسه للسلطات العسكرية بورقلة

سلم إرهابي نفسه، أمس، للسلطات العسكرية بورقلة بالناحية العسكرية الرابعة، حسب ما أفاد به بيان لوزارة الدفاع الوطني.
وجاء في البيان: «في إطار مكافحة الإرهاب وبفضل جهود قوات الجيش الوطني الشعبي، سلم إرهابي نفسه، يوم 23 سبتمبر 2020، للسلطات العسكرية بورقلة بالناحية العسكرية الرابعة. ويتعلق الأمر بالمسمى «بن ميلود بشير» المولود في 27 أفريل 1972 بورقلة، الذي التحق بالجماعات الإرهابية سنة 1997، حيث تم توقيفه وسجنه سنة 2003 إلى غاية 2006، وفي 2009 تم سجنه لمدة سنة بتهمة النصب والاحتيال. وفي سنة 2013 التحق بمنطقة الساحل أين نشط في تجارة السلاح إلى غاية تسليم نفسه نهار اليوم».

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18387

العدد18387

الجمعة 23 أكتوير 2020
العدد18386

العدد18386

الأربعاء 21 أكتوير 2020
العدد18385

العدد18385

الثلاثاء 20 أكتوير 2020
العدد18384

العدد18384

الإثنين 19 أكتوير 2020