أكد في تغريدة بأنه «بخير وعافية»

الرئيس تبّون: سأواصل عملي عن بُعد إلى نهاية الحجر الطوعي

أكد رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، أمس، أنه يواصل عمله عن بعد إلى غاية نهاية الحجر الصحي الطوعي الذي دخل فيه وذلك لمدة خمسة أيام، مطمئنا الجزائريين بأنه «بخير وعافية».
كتب الرئيس تبون في تغريدة نشرها عبر حاسبه الرسمي على تويتر، «امتثالا لنصيحة الطاقم الطبي، لقد دخلت في حجر صحي طوعي إثر إصابة إطارات سامية برئاسة الجمهورية والحكومة بـ»كورونا». وأطمئنكم أخواتي وإخواني أنني بخير وعافية وإنني أواصل عملي عن بعد إلى نهاية الحجر».
وتضرع رئيس الجمهورية إلى «المولى عز وجل، أن يعافي جميع المصابين ويحفظ جزائرنا الحبيبة من كل بلاء».
وكانت رئاسة الجمهورية قد أعلنت في بيان نشرته، أمس، أن الطاقم الطبي لرئاسة الجمهورية نصح السيد تبون بـ»مباشرة حجر صحي طوعي لمدة خمسة أيام، ابتداء من 24 أكتوبر 2020».
وكان الطاقم الطبي لرئاسة الجمهورية قد نصح الرئيس عبد المجيد تبون، بـ»مباشرة حجر صحي طوعي» لمدة خمسة أيام، بعدما تبين أن العديد من الإطارات السامية بالرئاسة ورئاسة الحكومة قد ظهرت عليهم أعراض الإصابة بفيروس كورونا.
وجاء في بيان لرئاسة الجمهورية، أمس: «بعدما تبين أن العديد من الإطارات السامية برئاسة الجمهورية ورئاسة الحكومة، قد ظهرت عليهم أعراض الإصابة بفيروس كورونا، نصح الطاقم الطبي للرئاسة رئيس الجمهورية بمباشرة حجر صحي طوعي لمدة خمسة أيام ابتداء من 24 أكتوبر 2020».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18415

العدد18415

الأربعاء 25 نوفمبر 2020
العدد18414

العدد18414

الثلاثاء 24 نوفمبر 2020
العدد18413

العدد18413

الإثنين 23 نوفمبر 2020
العدد 18412

العدد 18412

الأحد 22 نوفمبر 2020