جرى يوم الفاتح نوفمبر 2020

المجلس الدستوري يعلن عن النتائج النهائية للاستفتاء

أعلن المجلس الدستوري، مساء الخميس، عن النتائج النهائية للاقتراع الخاص بالاستفتاء على مشروع تعديل الدستور، الذي جرى يوم الفاتح نوفمبر 2020.
فيما يلي النتائج النهائية للاقتراع التي أعلن عنها رئيس المجلس، كمال فنيش:
- الناخبون المسجلون على مستوى التراب الوطني: 23.559.320
- العدد الإجمالي للناخبين المسجلين بما في ذلك المقيمين بالخارج: 24.466.618
- الناخبون المصوتون على مستوى التراب الوطني: 5.616.481
- العدد الإجمالي للناخبين المصوتين بما في ذلك المقيمين في الخارج: 5.661.551
- نسبة المشاركة: 23,84 بالمائة
- الأوراق الملغاة : 637.308
- عدد الأصوات المعبر عنها: 5.024.239
- المصوتون بنعم: 3.356.091 أي بنسبة 66,80 بالمئة.
- المصوتون بلا :1.668.148 أي بنسبة 33,20 بالمئة.

فنيش: الإعلان أكد صحة الاقتراع وشفافيته وفق الضمانات

أكد رئيس المجلس الدستوري، كمال فنيش، الخميس، أن الاستفتاء على مشروع تعديل الدستور، الذي تم في الفاتح نوفمبر الجاري، «جرى في ظروف حسنة».
وقال فنيش خلال الإعلان المتضمن النتائج النهائية لهذا الاستفتاء، إن المجلس الدستوري «يعتبر أن هذا الاستفتاء قد جرى في ظروف حسنة، كما يؤكد صحة إجراء الاستفتاء وشفافيته وفق الضمانات التي يكفلها الدستور والقانون العضوي المتعلق بنظام الانتخابات والنصوص التنظيمية ذات الصلة».
وبهذه المناسبة، حيا فنيش، رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، والجيش الوطني الشعبي ومختلف أسلاك الأمن الذين سهروا على ضمان سير العملية في هدوء وسكينة، سمحت للشعب الجزائري من ممارسة حقه الدستوري، إضافة الى مجهودات السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات وكذا أولئك الذين سهروا على إنجاح عملية التصويت، رغم الظرف الاستثنائي الذي تعيشه بلادنا والعالم من جراء انتشار جائحة كورونا».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18533

العدد 18533

الثلاثاء 13 أفريل 2021
العدد 18532

العدد 18532

الإثنين 12 أفريل 2021
العدد 18531

العدد 18531

الأحد 11 أفريل 2021
العدد 18530

العدد 18530

السبت 10 أفريل 2021