المنتدى الدولي حول السلم والأمن بإفريقيا

لعمامرة يعرض التجربة الجزائرية في الوساطة وتسيير الأزمات بدكار اليوم

يشارك وزير الدولة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي رمطان لعمامرة، اليوم الإثنين، بداكار (السينغال)، في المنتدى الدولي الثاني حول السلم والأمن في إفريقيا، بحسب ما أفاد به بيان للوزارة. أوضح نفس المصدر، أن هذا المنتدى، الذي ينظم تحت رعاية رئيس جمهورية السينغال ماكي سال، يسعى إلى منح المشاركين الممثلين عن حوالي خمسين دولة ومنظمات دولية فضاءً للنقاش وتعميق الحوار الاستراتيجي بين الأفارقة وشركائهم الدوليين من أجل تعزيز السلم والاستقرار والأمن خدمة للتنمية الاقتصادية في القارة. سيعرض لعمامرة في مداخلة له خلال الجلسة التي ستخصص لموضوع «الوساطات الإفريقية ما هي الدروس من أجل تسيير الأزمات والوقاية منها»، تجربة ونظرة الجزائر في هذا المجال. سيعرف هذا الموعد الهام مشاركة 350 مشارك رسمي من 47 دولة (بينهم 30 بلدا إفريقيا)، منهم أربعة رؤساء دول و32 وزيرا وخبراء وشخصيات مدنية وعسكرية رفيعة المستوى ورؤساء مؤسسات وممثلون عن أهم المنظمات الدولية والإقليمية والمجتمع المدني.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18301

العدد18301

السبت 11 جويلية 2020
العدد18300

العدد18300

الجمعة 10 جويلية 2020
العدد18299

العدد18299

الأربعاء 08 جويلية 2020
العدد18298

العدد18298

الثلاثاء 07 جويلية 2020