أمام سفراء كولومبيين معتمدين بإفريقيا والشرق الأوسط

بريكسي يعرض المساهمة الجزائرية في تسوية النزاعات

قدم الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية عبد الحميد سنوسي بريكسي، أمس الأول، بالجزائر العاصمة، عرضا أمام سفراء كولومبيين معتمدين بإفريقيا والشرق الأوسط، حول مساهمة الدبلوماسية الجزائرية في مجال تسوية النزاعات في إفريقيا والعالم، بحسب ما أفاد به بيان لوزارة الشؤون الخارجية.
وجاءت مداخلة سنوسي بريكسي، بدعوة من وزيرة العلاقات الخارجية الكولومبية ماريا انخيلا هولغوين، خلال اجتماع بالجزائر العاصمة للدبلوماسيين الكولومبيين، بحضور نائب وزيرة العلاقات الخارجية الكولومبية فاتي لوندونو خاراميو، بحسب ذات المصدر، الذي أشار إلى أن عرض الأمين العام لوزارة الشؤون الخارجية تناول على «وجه الخصوص» المساهمة «الحاسمة» للدبلوماسية الجزائرية في إبرام اتفاق السلام بمالي.
كما أبرز بريكسي المبادئ المديرة التي تقوم عليها الدبلوماسية الجزائرية ومواقفها بخصوص المسائل الدولية الكبرى أمام الدبلوماسيين الكولومبيين، الذين أبدوا خلال النقاش الذي تلى هذا العرض، «اهتماما بالغا وإرادة في الاستفادة من تواجدهم بالجزائر للاطلاع على السياسة الخارجية للجزائر، باعتبارها حلقة الربط بين إفريقيا والعالم العربي ومساهمتها في تعزيز السلم والاستقرار على المستويين الإقليمي والدولي»، بحسب البيان.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18303

العدد18303

الإثنين 13 جويلية 2020
العدد18302

العدد18302

الإثنين 13 جويلية 2020
العدد18301

العدد18301

السبت 11 جويلية 2020
العدد18300

العدد18300

الجمعة 10 جويلية 2020