مهنئا نظيره التونسي بذكرى استقلال بلاده

الرئيس بوتفليقة يجدد عزم الجزائر على توحيد جهود البلدين لمواجهة الإرهاب

بعث رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، برقية تهنئة إلى نظيره التونسي، الباجي قايد السبسي، بمناسبة الذكرى الستين لاستقلال بلاده، جدد فيها عزم الجزائر على توحيد جهود البلدين من أجل مواجهة خطر الإرهاب.
وجاء في برقية التهنئة: “يطيب لي، والشعب التونسي الشقيق يحتفل بالذكرى الستين لاستقلال بلاده واسترجاع سيادته الوطنية، أن أتقدم إليكم، باسم الجزائر شعبا وحكومة وأصالة عن نفسي، بأصدق التهاني وأزكى التمنيات لكم بوافر الصحة والهناء وللشعب التونسي الشقيق باطراد التقدم والرفاه في كنف السكنية والطمأنينة والأمن والاستقرار”.
وأضاف الرئيس بوتفليقة، “وإذ أشاطركم احتفالكم بهذه الذكرى المجيدة، فإني أعرب لكم عن ارتياحنا العميق للمستوى المتميّز الذي بلغته علاقة الأخوة والتضامن والتآزر القائمة بين بلدينا الشقيقين في مختلف المجالات وللمستوى الرفيع الذي وصلنا إليه في عملنا بسنّة التشاور السياسي حول مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، على جميع الأصعدة”.
وتابع رئيس الدولة، “ولا يفوتني أن أؤكد لكم، من جديد، عزمنا الراسخ على توحيد جهودنا من أجل مواجهة خطر الإرهاب المحدق بنا الذي يستهدف أمن واستقرار منطقتنا، وتعزيز تعاوننا في كافة الميادين للارتقاء به إلى أفق أسمى، بما يستجيب لتطلعات وطموحات شعبينا الشقيقين إلى النماء والازدهار”.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18365

العدد18365

الأحد 27 سبتمبر 2020
العدد18364

العدد18364

السبت 26 سبتمبر 2020
العدد18363

العدد18363

الجمعة 25 سبتمبر 2020
العدد18362

العدد18362

الأربعاء 23 سبتمبر 2020