تنسيقية حركات الأزواد:

التجند لمواجهة التحديات الأمنية

أعربت تنسيقية حركات الأزواد، أمس، عن “قناعتها” بضرورة تجند كل الأطراف المالية من أجل تكفل أمثل بالاحتياجات الإنسانية ومواجهة التحديات الأمنية بغية تحسين الأوضاع في مالي.
في تصريح للصحافة في ختام محادثاته مع وزير الدولة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي رمطان لعمامرة، أكد ممثل تنسيقية حركات الأزواد، بلال آغ شريف، “نحن واثقون بأهمية التجند من أجل مواجهة التحديات الأمنية والتكفل بالاحتياجات الإنسانية”.
وأضاف، أن تنسيقية حركات الأزواد كانت قد تطرقت مع لعمامرة إلى إمكانية استحداث حركية جديدة لإعطاء دفع لتطبيق اتفاق السلام والمصالحة في مالي.
ورافق بلال آغ شريف مسؤولون آخرون بالتنسيقية، على غرار إبراهيم ولد سيداتي وإبراهيم آغ صالح وعباس آغ انتالا.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18269

العدد18269

الأربعاء 03 جوان 2020
العدد18268

العدد18268

الثلاثاء 02 جوان 2020
العدد18267

العدد18267

الإثنين 01 جوان 2020
العدد18266

العدد18266

الأحد 31 ماي 2020