بوشوارب يتحادث مع نظيره القطري

بحث سبل تطوير العلاقات الاقتصادية بين البلدين

تطرق وزير الصناعة والمناجم عبد السلام بوشوارب، أمس، بالدوحة، مع وزير الطاقة والصناعة القطري محمد بن صالح السادة، إلى سبل تطوير العلاقات الاقتصادية الثنائية وآفاق إطلاق مشاريع شراكة جديدة.
جرى اللقاء في إطار الزيارة التي يقوم بها إلى قطر بوشوارب، بدعوة من نظيره القطري وهذا بحضور مسؤولين من وزارة الصناعة والمناجم ومديري عدد من مؤسسات الطاقة في قطر.
وأعرب بوشوارب في نهاية اللقاء، عن ارتياحه للعلاقات “الجيدة” بين الجزائر وقطر، داعيا إلى ضرورة الرفع من مستوى الشراكة الاقتصادية بين البلدين “التي تبقى دون مستوى العلاقات السياسية بين البلدين”.
كما أكد الوزير، أن اللقاء كان “فرصة لتقييم المشاريع الحالية بين البلدين”، مشيرا إلى أنه تم من خلال المحادثات “فتح المجال لمشاريع أخرى مستقبلية”.
كما أشار بوشوارب إلى وجود نية لدى الطرف القطري للذهاب “إلى أبعد حد” للمساهمة في إحداث تحول في الاقتصاد الوطني وبعث اقتصاد متحرر من التبعية للمحروقات.
من جهته عبّر السادة عن سعادته بمستوى العلاقات الجزائرية - القطرية التي تم بعثها منذ عدة سنوات من طرف قائدي البلدين، مؤكدا على “وجود مشاريع جارية على قدم وساق يتم التباحث فيها حاليا وفي كيفية تدعيمها”.
وأضاف في نفس السياق، أنه “تم فتح المجال للنظر في المشاريع المستقبلية وكل الفرص التي يمكن استثمارها في صالح البلدين”.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18265

العدد18265

السبت 30 ماي 2020
العدد18264

العدد18264

الجمعة 29 ماي 2020
العدد18263

العدد18263

الأربعاء 27 ماي 2020
العدد18262

العدد18262

الثلاثاء 26 ماي 2020