لعمامرة يبلغ رسالة من الرئيس بوتفليقة إلى بان كي مون

استُقبِل وزير الدولة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي رمطان لعمامرة، من قبل الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة بان كي مون، حيث بلّغه رسالة شفوية من رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، بحسب ما أكده بيان لوزارة الشؤون الخارجية.
جرى اللقاء بحضور نائب الأمين العام يان إيلياسون ومدير الديوان إيدموند مولي والأمين العام المساعد للشؤون السياسية تاي- بروك وزريهون والمبعوث الشخصي للأمين العام للصحراء الغربية كريستوفر روس، إضافة إلى السفير صبري بوقادوم ممثل الجزائر الدائم لدى الأمم المتحدة.
وأعرب وزير الدولة عن ارتياحه لنوعية علاقات التعاون التي تربط الجزائر ببان كي مون ومنظمة الأمم المتحدة في مجملها، قبل أن يتطرق إلى “الإنجازات الكبرى” التي سجلتها الجزائر بقيادة الرئيس بوتفليقة، منها “التقدم الديمقراطي الذي كرس بتعديل الدستور وكذا في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والثقافية”، بحسب ذات البيان.
من جهته شكر الأمين العام الجزائر “البلد الإفريقي المحوري لدعمها لمنظمة الأمم المتحدة وللدور البناء الذي تلعبه على الصعيدين الإقليمي والدولي ومن أجل مبادراتها الهامة لصالح السلم والأمن والتنمية المستدامة”.
وقد كلف بان كي مون وزير الدولة ليبلغ رئيس الجمهورية “مشاعر الاحترام والتقدير العميقة وامتنانه للدعم الذي قدمته له الجزائر خلال عهدتيه”.
توسعت المحادثات إلى عديد المواضيع المدرجة ضمن أجندة الأمم المتحدة لاسيما في إفريقيا، منها ليبيا ومالي، ومسائل التغيرات المناخية وأهداف التنمية المستدامة.
وقد أعرب الأمين العام الأممي في هذا السياق، عن عرفانه لدعم الجزائر لمسار المفاوضات في الصحراء الغربية الذي تشرف عليه الأمم المتحدة.

...يستقبل رئيس المجموعة الدولية لتسوية الأزمات

استقبل وزير الدولة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي رمطان لعمامرة، أمس الأول، بمقر بعثة الجزائر بنيويورك، رئيس المجموعة الدولية لتسوية الأزمات، جان ماري غيهينو، بحسب ما أفاد به، أمس، بيان للوزارة.
أوضح ذات المصدر، أن “اللقاء تمحور حول مختلف الأزمات التي تشهدها القارة الإفريقية والعالم العربي وكذا دور الجزائر، باعتبارها مصدرا للسلام في محيطها المباشر وخارجه”.
واعتبر جان ماري غيهينو، أن المجموعة “تشاطر الجزائر تصورها ومقاربتها بشأن إعطاء الأولوية للحلول السياسية للأزمات وأهمية مرحلة المصالحة الوطنية التي تمثل عاملا أساسيا يسمح بالوقاية من التهميش والتطرف”.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18159

العدد18159

السبت 25 جانفي 2020
العدد18158

العدد18158

الجمعة 24 جانفي 2020
العدد18157

العدد18157

الأربعاء 22 جانفي 2020
العدد18156

العدد18156

الثلاثاء 21 جانفي 2020