قضيـــة قتـــل نـــائب رئيــــس بلديــــة البسبــــاس بالطــــــارف

أحكــــام بــــين المؤبــــد وسنـــــة سجـــنا نافـــذا بحـــــق ٤ متهـــــمين

أصدرت محكمة الجنايات بالطارف، ليلة الأحد إلى الأثنين، أحكاما تتراوح ما بين المؤبد وسنة سجنا نافذا، في قضية قتل نائب رئيس المجلس الشعبي لبلدية البسباس بولاية الطارف، تورط فيها أربعة أشخاص من عائلة واحدة.
تعود وقائع القضية، وفقا لما ورد في قرارا الإحالة، إلى تاريخ 17 ديسمبر 2015 عندما قام «س.ز» خلال عملية هدم اسطبل بُني بطريقة غير قانونية بقرية عين الطويلة ببلدية البسباس، بضرب الضحية، نائب رئيس المجلس الشعبي لذات الجماعة المحلية، باستعمال سلاح أبيض تسبّب في قتله.
كما تسبّب الجاني، وفقا لقرار الإحالة كذلك، في جرح مستفيدة من قطعة أرض التي بني عليها الإسطبل الذي كان محل خلاف، فيما قام شقيقا الجاني ووالده بسب وشتم الذين حضروا عملية الهدم وهم رئيس بلدية البسباس وقوات حفظ الأمن.
وفيما حاول الجاني الذي نسبت إليه تهم القتل العمد مع سبق الإصرار، التأكيد بأن فعله لم يكن بسبق الإصرار، التمست النيابة الحكم بالمؤبد ضد مرتكب الجريمة وبـ5 سنوات ضد المتورطين الآخرين.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18499

العدد 18499

الجمعة 05 مارس 2021
العدد 18498

العدد 18498

الأربعاء 03 مارس 2021
العدد 18497

العدد 18497

الثلاثاء 02 مارس 2021
العدد 18496

العدد 18496

الإثنين 01 مارس 2021