٥ مطالب رفعها أساتذة الثانوي

استجابة متفاوتة لحركة الاحتجاج ببومرداس

بومرداس..ز /كمال

استجاب أمس أساتذة التعليم الثانوي والاكمالي وجزء من فئة أساتذة التعليم الابتدائي ببومرداس لنداء الاضراب الوطني الذي دعا اليه المجلس الوطني المستقل لأساتذة التعليم الثانوي والتقني الموسع «كناباست»، للمطالبة بتجسيد خمسة مطالب أساسية وصفها منسق المكتب الولائي للنقابة عبد الرزاق صالحي بالمتجددة وهي عبارة عن حقوق ظلت معلقة لسنوات دون أن تعالج من قبل الجهات الوصية..
عاد صباح أمس تلاميذ الثانوي والاكمالي ببومرداس ادراجهم من حيث جاءوا، حيث تجمع العشرات منهم أمام مداخل المؤسسات مثلما وقفت عليه «الشعب» بمؤسسة الاخوة بوشطال بالثنية وهم في حيرة من أمرهم لأنهم وببساطة يجهلون حتى طبيعة المطالب ولا الجهة التي دعت اليه خاصة في هذا الظرف الحساس من مسار السنة الدراسية التي تشارف على انتهائها وتنظيم مختلف امتحانات نهاية السنة، وهي نفس النبرة ابداها أولياء التلاميذ الذين انتقدوا الخطوة، خاصة وانها جاءت بعد اسبوع من الحركة الاحتجاجية التي قادها الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين ولنفس المطالب أيضا.
خلفيات الاضراب الذي يدوم يومين وجملة المطالب المرفوعة لخصها منسق المكتب الولائي لبومرداس في خمسة مطالب أساسية، تتعلق بالمطالبة بتحيين منحة الجنوب والمنطقة، واحتسابها وفق الأجر الجديد لعمال التربية وبأثر رجعي بداية من جانفي ٢٠٠٨، وتعميمها على كل الأساتذة في المناطق المعنية وتوسيعها إلى مناطق أخرى، مطلب خاص بملف السكن.
حيث يطالب عمال القطاع حسب النقابي بالتعجيل في توزيع السكنات المخصصة لمعالجة التأطير البيداغوجي في الجنوب على مستحقيها وتمكين اساتذة الجنوب من الحصول على سكن اجتماعي دون شرط الأجر، اتمام عملية التنازل عن السكنات الوظيفية للاساتذة المستفيدين منها، أما عن ملف تطبيق القانون الخاص للأستاذ،
فقد رفعت نقابة الكناباست وفق المصدر جملة من المطالب منها، التسوية العاجلة لوضعية الأساتذة الموصوفين بالآيلين للزوال وهم أساتذة التعليم التقني، الابتدائي والأساسي وادماجهم في رتب قارة وحق الترقية في الرتب المستحدثة بناء على الخبرة، المعالجة العاجلة للوضعيات العالقة، تحويل المناصب المالية للرتب المستحدثة وتنظيم مسابقات للترقية، في حين خصص المطلب الرابع لملف طب العمل، حيث طالب الأساتذة بضرورة تطبيق المراسيم والقوانين السارية المفعول في مجال طب العمل، وهذا باصدار المنشور الوزاري المتعلق بالمناصب المكيفة وتصنيف مختلف الامراض المهنية بالقطاع، وأخيرا في المطلب الخامس، جدد الكناباست حسب المنسق الولائي عبد الرزاق صالحي، مطلب تسوية ملف الخدمات الاجتماعية من خلال الاسراع في تحريك آلية اللجنة الحكومية التي تتكفل بجرد ممتلكات وأموال الخدمات الاجتماعية ومطالبة الوزارة بالتكفل بدورها الرقابي لعمل لجان الخدمات الاجتماعية.
وعن طريقة تعاطي الوصاية مع هذه المطالب والخطوات المستقبلية للنقابة، أكد صالحي عبد الرزاق منسق مكتب بومرداس لنقابة الكنابست، أن المجلس الوطني بصدد عقد عدة لقاءات تشاورية وجمعيات عامة لبحث نتائج الاضراب والخطوات القادمة في حالة عدم الاستجابة لمطالب الأساتذة بما فيه القيام بحركات احتجاجية خلال الامتحانات، وفي سؤال حول مدى انعكاس ذلك على السنة الدراسية وإمكانية تغليب مصلحة التلميذ على المصالح النقابية خاصة في ظل رفض جمعية أولياء التلاميذ لمثل هذه الحركات الاستعراضية، رد ممثل مكتب الكناباست بالقول.. كان الأجدر بجمعية أولياء التلاميذ أن تتفهم مطالب الأساتذة بالضغط على الإدارة للاستجابة للمطالب المهنية المشروعة وليس العكس..، وعن غياب التنسيق مع باقي النقابات الأخرى وتشابه المطالب المرفوعة المتكررة بين مختلف النقابات، انتقد ممثل الكناباست بشدة موقف «الأنباف» الذي قال عنه أنه يلفظ انفاسه الأخيرة وهو حاليا في مرحلة الانعاش لأنه يتخبط في دوامة فارغة مع ما تبقى له من قواعد، كما حاول الدفاع عن مختلف الشرائح والاسلاك دون نتائج على حد وصفه منها منحة الجنوب التي طرحتها نقابة الكناباست سنة ٢٠٠٨.
للاشارة، فان نسبة الاستجابة لحركة الاضراب، وصلت حسب ذات المصدر إلى حوالي ٩٠ بالمائة في الثانوي أي ٣٧ ثانوية من اصل ٣٨ مؤسسة، ٧٣ بالمائة في الاكمالي و٣٠ بالمائة في الابتدائي .

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18413

العدد18413

الإثنين 23 نوفمبر 2020
العدد 18412

العدد 18412

الأحد 22 نوفمبر 2020
العدد 18411

العدد 18411

السبت 21 نوفمبر 2020
العدد 18410

العدد 18410

الجمعة 20 نوفمبر 2020