زياري يتحادث مع المنسقة المقيمة لمنظمة الأمم المتحدة بالجزائر

تحادث وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات عبد العزيز زياري، أول أمس بالجزائر العاصمة، مع المنسقة المقيمة لمنظمة الأمم المتحدة بالجزائر كريستينا أمارال، حسب بيان للوزارة.
وأوضح ذات البيان، أن الجانبين الذين تطرقا لمختلف مجالات التعاون في مجال الصحة بين الجزائر والوكالات المتخصصة التابعة للأمم المتحدة قد أكدا على التعاون «رفيع المستوى» القائم بين الجزائر والوكالات الاممية المتخصصة، سيما فيما يتعلق بمسائل الصحة والسكان.
وقد اكد زياري في هذا الخصوص على كون «استفادة الجميع من العلاج يعتبر مبدأ أساسيا لجميع سياسات الصحة منذ الاستقلال».
وفي معرض رده على «الانشغال» الذي عبرت عنه أمارال والمتمثل في «الإسراع» في تجسيد المركز الافريقي للبحث والتعاون في مجال السيدا الذي سيقام في الجزائر، أوضح زياري أن إنشاء هذا المركز يسير في «الطريق الصحيح».
وأعلن في هذا الصدد، أن ملتقى افريقيا مخصصا للكيفيات العملية لتجسيده سينظم في شهر أكتوبر المقبل.
من جانب آخر، اعربت أمارال عن «أملها» في رؤية «مزيد من التناغم بين مختلف برامج التعاون مع وكالات الامم المتحدة في الجزائر»، سيما التعاون مع المنظمة العالمية للصحة التي لم يستلم ممثل الجزائر لديها مهامه بعد.
كما تطرقت المنسقة المقيمة لمنظمة الامم المتحدة الى مواضيع أخرى تتعلق بصحة الأم والطفل وفي مجال تبني القانون الجزائري للنظام الصحي الدولي معربة عن أملها في رؤية البلدان الاخرى في المنطقة «تستفيد من التجربة الجزائرية فيما يتعلق بتمويل النظام الصحي».

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18413

العدد18413

الإثنين 23 نوفمبر 2020
العدد 18412

العدد 18412

الأحد 22 نوفمبر 2020
العدد 18411

العدد 18411

السبت 21 نوفمبر 2020
العدد 18410

العدد 18410

الجمعة 20 نوفمبر 2020