رغبة في إنتاجه الموجه للاستهلاك وليس للتحويل

إرادة لإقامة شراكات بين الجزائر وبولونيا في زراعة وإنتاج التفاح

أكد رئيس جمعية منتجي الفواكه ببولونيا ميروستاف ماليزفسكي، أمس، بوهران، على رغبته في إقامة شراكات مع الجزائريين في زراعة وإنتاج التفاح.
وأبرز ماليزفسكي في تصريح ل/وأج على هامش الطبعة السادسة للصالون الدولي للصناعات الغذائية (سياغ) التي افتتحت، أمس، بمركز الاتفاقيات «محمد بن  أحمد» لوهران، سعي جمعيته لربط اتصالات بين الفلاحين البولونيين والجزائريين لإقامة شراكة في زراعة وإنتاج التفاح.
«نبحث عن أسواق جديدة لتسويق منتوج التفاح البولوني ونحن في المرحلة الأولية  أو مرحلة الاستكشاف لربط الاتصالات لإقامة شراكة بين الفلاحين الجزائريين ونظرائهم من بولونيا لزراعة وإنتاج التفاح» يضيف رئيس جمعية منتجي الفواكه ببولونيا.
وأشار إلى أن الجمعية تطمح لزيارة بعض المستثمرات الفلاحية بالجزائر المتخصصة  في إنتاج التفاح للتعرف على التقنيات المستعملة والمسار التقني لهذه الشعبة الذي ينتهجه الفلاحون الجزائريون وكذا معرفة طبيعة المناخ ونظام التوزيع والتسويق لافتا إلى رغبته «لإنتاج التفاح الموجه للاستهلاك وليس للتحويل».
وذكر أن «إنتاج التفاح ببولونيا يتضاعف من سنة لأخرى حيث قفز في السنوات الأخيرة من 2 مليون طن سنويا إلى 4 مليون طن سنويا وهو ما يحفزنا للقيام ببعض الزيارات لعديد الدول لبحث سبل تصدير هذا المنتوج».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17753

العدد 17753

الإثنين 24 سبتمبر 2018
العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018