قدم تهاني رئيس الجمهورية بنجاح بداية عهدة الرئيس كايتا

سلال يجدد استعداد الجزائر لتعزيز المكاسب الديمقراطية في مالي

جدد الوزير الأول عبد المالك سلال  أمس بباماكو خلال لقاء مع الرئيس الجديد للدولة المالية إبراهيم بوبكار كايتا  «استعداد» الجزائر لبذل قصارى جهودها من أجل «تعزيز المكاسب الديمقراطية في مالي».

وجدد سلال باسم رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة «استعداد الجزائر لبذل قصارى جهودها  من أجل تحرير شمال مالي من احتلال الجماعات الإرهابية والإجرامية».
كما بلغ سلال لرئيس الدولة المالية تهاني الرئيس بوتفليقة  «الحارة» على «انتخابه وتنصيبه».
وبهذه المناسبة قدم السيد سلال الذي مثل الرئيس بوتفليقة في مراسم تنصيب الرئيس الجديد لدولة مالي تهاني رئيس الجمهورية على «نجاح» الفعاليات التي ميزت بداية عهدة  الرئيس المالي الجديد.
ومن جهة أخرى بحث سلال مع الرئيس كايتا آفاق تطوير العلاقات الثنائية أكثر فأكثر وتبادلا وجهات النظر حول الوضع السائد في المنطقة.
وكان للطرفين «نفس وجهات النظر ونفس التحليل» حول طبيعة الوضع في الساحل و الحلول المتصلة به وفقا لأهداف و مبادئ الاتحاد الإفريقي ومنظمة الأمم المتحدة.
وأعرب من جهته الرئيس المالي عن تقديره للرئيس بوتفليقة وللحكومة والشعب الجزائريين  .
 يتحادث مع الرئيس إبراهيم بوبكر كايتا
تحادث الوزير الأول عبد المالك سلال أمس الجمعة بباماكو (مالي) مع الرئيس الجديد لجمهورية مالي إبراهيم بوبكار كايتا.
وجرت المحادثات بالإقامة الخاصة للرئيس المالي.
وحضر اللقاء عن الجانب الجزائري وزير الشؤون الخارجية رمطان لعمامرة والوزير المنتدب المكلف بالشؤون المغاربية والإفريقية عبد المجيد بوقرة.
وحضر اللقاء عن الجانب المالي الوزير الأول عمر تمام لي ووزير المصالحة الوطنية وتنمية مناطق الشمال شيخ عمر ديارا.
للتذكير مثل السيد سلال  يوم الخميس رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة في مراسم التنصيب الرسمي للرئيس المالي الجديد.
 في خطاب بمناسبة تنصيبه
الرئيس كايتا يشيد بدعم الجزائر الثابت
أعرب الرئيس المالي الجديد إبراهيم بوبكار كايتا يوم الخميس في باماكو عن عرفانه وتقديره لدعم الجزائر «الثابت» و«تضامنها الفعال» مع مالي.
وفي خطاب ألقاه بمناسبة تنصيبه  حيا السيد كايتا الجزائر على «مساعدتها ودعمها الثابت خاصة في أوقات الأزمة»  كما وجه تحية لرئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة.
وذكر بنفس المناسبة بالمرور «الأسطوري»  للرئيس بوتفليقة بمنطقة غاو خلال  حرب التحرير الوطني .
وجرت مراسم التنصيب الرسمي للرئيس المالي الجديد بحضور ثلاثين رئيس دولة وحكومة من بينهم الوزير الأول عبد المالك سلال ممثلا للرئيس بوتفليقة في هذه المناسبة.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18077

العدد18077

السبت 19 أكتوير 2019
العدد18076

العدد18076

الجمعة 18 أكتوير 2019
العدد18075

العدد18075

الأربعاء 16 أكتوير 2019
العدد18074

العدد18074

الثلاثاء 15 أكتوير 2019