أرجعه خبراء إلى زيادة إنتاج أعضاء «أوبك» في 2018

أسعار النفط تتراجع في ظل تخوّف من فائض العرض

تراجعت أسعار النفط في الأسواق الدولية بشكل طفيف في ظل استمرار مرحلة التذبذب، وفي وقت يؤكد فيه الخبراء إتجاه البرنت نحو تسجيل أكبر خسارة شهرية في مدة سنتين، في ظل تنامي القلق من حدوث تخمة في العرض، بسبب ما وصف بنمو إنتاج دول منظمة أوبك لأعلى مستوى لها في عام 2018.
 انخفضت العقود الآجلة لخام برنت تسليم سبتمبر 25 سنتا بما يعادل نسبة 0.3 بالمائة إلى 74.72 دولارا للبرميل، بعدما زادت نحو 1بالمائة يوم الاثنين. ويحل أجل عقد سبتمبر، يوم الأربعاء، علما أن عقد أكتوبر الأنشط تراجع بـ  0.3 بالمائة إلى 75.35 دولارا، فيما فقد عقد خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 24 سنتا أو 0.3 بالمائة ووصل إلى 69.88 دولارا للبرميل، بعدما ارتفع أكثر من نسبة 2 بالمائة.والجدير بالإشارة فإن برنت يتجه نحو تسجيل خسائر قدرت بحوالي 6 بالمائة للشهر بأكمله، وتعد حسب التقديرات الأعلى منذ شهر جويلية 2016، بينما يتجه الخام الامريكي لخسارة 5.8 بالمائة وتعتبر الأكبر منذ شهر أكتوبر 2017. كشف مسح قامت به وكالة «رويترز» أن إنتاج أوبك زاد بـ 70 ألف برميل يوميا أي وصل إلى 32.64 مليون برميل يوميا في شهر جويلية المنقضي ويعد أعلى مستوى هذا العام، فيما انخفضت أسعار النفط، أمس الثلاثاء، بعدما أظهر تقرير أن إنتاج منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» قد بلغ مستوى مرتفعا لعام 2018 في شهر، غير أن المخاوف من تعطل الإمدادات حدّت من الخسائر.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018