كشفت عن الرقم منظمة العمل الدولية

2,78 مليون شخص يموتون سنويا بسبب ظروف العمل

أفاد تقرير جديد لمنظمة العمل الدولية أن 2,78 مليون شخص يموتون سنويا بسبب ظروف العمل، فيما يتعرض أزيد من 374 مليون شخص للإصابة أو المرض من خلال حوادث الشغل.وذكر التقرير أن أيام العمل الضائعة لأسباب متعلقة بالصحة والسلامة المهنية تمثل حوالي 4 بالمائة من الناتج المحلي الإجمالي العالمي، وتصل في بعض البلدان إلى 6 بالمائة.وأشار إلى أن التغييرات في ممارسات العمل والديموغرافيا والتكنولوجيا والبيئة تؤدي إلى خلق مخاوف جديدة تتعلق بالسلامة والصحة المهنية. وتشمل التحديات المتزايدة، المخاطر النفسية والاجتماعية والإجهاد المرتبط بالعمل والأمراض غير المعدية، وخاصة أمراض الدورة الدموية والجهاز التنفسي والسرطانات.
ويستعرض التقرير الذي نشر قبل اليوم العالمي للسلامة والصحة في العمل، والذي يتم الاحتفال به في 28 أفريل، مائة عام من العمل الذي قامت به منظمة العمل الدولية بشأن قضايا الصحة والسلامة المهنية، كما يسلط الضوء على قضايا الصحة والسلامة الناشئة في عالم الشغل.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17958

العدد 17958

الأحد 26 ماي 2019
العدد 17957

العدد 17957

السبت 25 ماي 2019
العدد 17956

العدد 17956

الجمعة 24 ماي 2019
العدد 17955

العدد 17955

الأربعاء 22 ماي 2019