منتدى الاستثمار والأعمال الجزائري الإفريقي

المؤسسة الجزائرية أمام امتحان هو الفرصة الأخيرة

يلوّح في الأفق موعد تنظيم منتدى الاستثمار والأعمال الإفريقي الجزائري المرتقب في 3 إلى 5 ديسمبر المقبل، وتم الشروع في التحضير لتلك المحطة الحاسمة مبكرا من طرف منتدى رؤساء المؤسسات والشركاء المعنيين من أجل تحقيق الأهداف المسطرة بإطلاق جسر للتصدير إلى إفريقيا التي تمثل هدفا مركزيا لكبار العالم في الحقل الاقتصادي بالنظر لحجم السوق من جانب وتنافسية الموارد المختلفة.
في هذا الإطار بادر المنتدى بتوقيع اتفاقية تعاون مع صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية من اجل ترقية وجهة السوق الجزائرية وتحفيز المستثمرين الأمريكيين على اكتشافها، وتعمل بموجب الاتفاق كشريك على تحضير تقرير حول الاستثمار في الجزائر يعلن عن مضمونه بالتزامن مع اجتماع صندوق النقد الدولي والبنك العالمي في الفترة من 7 إلى 9 أكتوبر المقبل بواشنطن.
في الوقت الذي يعكس فيه الحدث مؤشرا قويا باتجاه اختتام السنة الجارية بوتيرة اقتصادية ملحوظة تجسد التطلع إلى الانتقال نحو التصدير والشراكة الإنتاجية في قطاعات خارج المحروقات، ينتظر أن يحقق المتعاملون الوطنيون النقلة المطلوبة بمضاعفة العمل من أجل طرح سلع وبضائع ومنتجات مختلفة تكون قابلة للتصدير وتثير اهتمام الأسواق الإفريقية.
تصبح مسؤولية المؤسسة الجزائرية كبيرة أمام هذا الامتحان لتأكيد التواجد في الساحة بوضع السوق الإفريقية في قائمة أولوياتها خاصة وان أمثلة عديدة أثبتت إمكانية تجسيد الهدف بالتزام قواعد التسويق الناجعة وتوسيع دائرة التنسيق بين المتعاملين والقطاعات، ذلك أن هذا المنتدى يعد بمثابة امتحان أو الفرصة الأخيرة لتأكيد الذات، كونه في حالة تضييعها سوف تزداد الصعوبات أمام المتعامل الجزائري الذي إن لم يتمكن من ولوج الأسواق الإفريقية بالحجم والقوة المالية اللازمتين فإنه لن يتمكن من تحقيق ذلك في أسواق أوروبا وأمريكا.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018