انتعاش أسعار النفط مع توقع وكالة الطاقة الدولية عودة التوازن للسوق

انتعشت أسعار النفط مجددا بأكثر من 2 من المائة أثناء تعاملات، أمس الأول الخميس، بعدما توقعت وكالة الطاقة الدولية أن تستعيد أسواق الخام توازنها في الأشهر القليلة المقبلة، بعد تخمة في الإنتاج استمرت بضع سنوات.

توقعت الوكالة، التي تقدم المشورة للاقتصادات المتقدمة بشأن سياسات الطاقة، انخفاض مخزونات النفط في الربع الثالث من العام للمرة الأولى خلال أكثر من عامين، وفقا لما أوردته “واج”. وصعدت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت لأقرب استحقاق بـ 1,05 دولار أو ما يعادل 2,38 من المائة الى 45,1 دولارا للبرميل. في حين قفزت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط بـ1,1 دولار أي بنسبة 2,65 من المئة إلى 41,81 دولارا للبرميل.
وقالت وكالة الطاقة الدولية من باريس، حيث يوجد مقرها، أن “انخفاض سعر النفط أدى إلى تصدر التخمة عناوين الأخبار من جديد، على الرغم من أن تقييماتنا تظهر في الأساس، أنه لا تخمة في المعروض في النصف الثاني من العام”. وأضافت، “تشير تقديراتنا للنفط الخام إلى تراجع كبير (في المخزون) في الربع الثالث من العام بعد فترة طويلة من النمو المستمر”.
وسجل النفط هبوطا حادا، الأربعاء الماضي، بعد نشر بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، أظهرت زيادة مخزونات الخام بـ1,1 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في الخامس أوت. ويتوقع محللون انخفاض المخزونات إلى مليون برميل. وزاد الإنتاج العالمي من النفط الخام كثيرا عن مستوى الاستهلاك على مدار العامين الماضيين، مما أدى إلى زيادة المخزونات، في الوقت الذي تراجع فيه الطلب على الخام بفعل تباطؤ النمو الاقتصادي.
وتتوقع أوبك أن يبلغ متوسط حجم الطلب على نفطها الخام 33,01 مليون برميل يوميا في 2017 بما يشير إلى فائض قدره 100 ألف برميل يوميا إذا أبقت المنظمة على مستوى إنتاجها دون تغيير.

 

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018
العدد 17793

العدد 17793

الأحد 11 نوفمبر 2018
العدد 17792

العدد 17792

السبت 10 نوفمبر 2018
العدد 17791

العدد 17791

الجمعة 09 نوفمبر 2018