تراجع أسعار الذهب وارتفاع قيمة الدولار

تخلى الذهب عن مكاسبه، نهاية الأسبوع. بينما ارتفع الدولار وهبطت الأسهم الأمريكية، مع محاولة المستثمرين فك شفرة توقيت زيادة في أسعار الفائدة الأمريكية في أعقاب تعليقات من جانيت يلين، رئيسة مجلس الاحتياطي الاتحادي ومسؤولين آخرين بالبنك المركزي الأمريكي.
وفي كلمتها التي انتظرتها الأسواق بشغف، قالت يلين إن المبررات لرفع الفائدة الأمريكية زادت في الأشهر القليلة الماضية.
وقفز سعر الذهب في المعاملات الفورية بـ1,5 من المائة إلى 1341.60 دولار للأوقية، بينما انخفض مؤشر الدولار بـ0,6 من المائة عقب كلمة يلين.
وتخلى المعدن النفيس، في وقت لاحق، عن جميع مكاسبه. وصعدت العملة الخضراء بـ0,7 من المائة، بعد أن أشار ستانلي فيشر، نائب رئيسة مجلس الاحتياطي، إلى أن زيادات الفائدة من المنتظر أن تحدث هذا العام.
وفي نهاية جلسة التداول في سوق نيويورك، استقر سعر الذهب في المعاملات الفورية عند 1321.00 دولار للأوقية، منهيا الأسبوع بخسائر قدرها 1,5 من المائة بعد أسبوعين متتاليين من المكاسب.
وسجلت العقود الأمريكية للذهب، تسليم ديسمبر، 1325,90 دولار للأوقية عند التسوية، مرتفعة بـ0,1 من المائة. ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، صعد سعر الفضة في المعاملات الفورية 0,85 من المائة إلى 18,65 دولار للأوقية.
وارتفع البلاتين بـ0,19 من المائة إلى 1070,50 دولار للأوقية، بعد أن هبط في وقت سابق من الجلسة إلى أدنى مستوى في سبعة أسابيع ونصف عند 1057 دولار وزاد البلاديوم بـ0,29 من المائة إلى 685,72 دولار للأوقية.

 

 

 

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018
العدد 17746

العدد 17746

السبت 15 سبتمبر 2018