يقدر رقم أعمال المجمع بـ 4 ملايير دج

مجمع رويبة للمشروبات يطرح أسهم لدخول البورصة

م / نجيب / بوكردوس

ننطلق اليوم عملية الإكتتاب في أسهم مجمع الرويبة لإنتاج المشروبات والعصائر (أن - سي - اي) وتستمر إلى غاية يوم 25 من الشهر الجاري، في خطوة تجسد دخوله البورصة بنسبة حوالي 25 ٪ من راس ماله، بعد أن سبقه  إلى ذلك شركة »اليانس«: للتأمينات الخاصة، مع الفارق أن هذه الأخيرة رفعت من راس مالها :
وكان المجمع المملوك لعائلة عثماني ـ قد تلقى يوم 6 فيفري الماضي الضوء الأخضر من لجنة تنظيم ومراقبة عمليات البورصة » كوسوب« لطرح اسهمه للبيع .

وتسمح هذه العملية الصندوق للإستثمار : ( أفري سانست) با لخروج الجزئي من راس مال المجمع المذكور، علما بأن ذات الصندوق قرر أنه لن يبيع إلا بنسبة 20 ٪ فقط من حصصه،علما أن الأسهم المطروحة لعملية الإكتتاب قد حددت  بـ 2122988 سهما بقيمة اجمالية تقدر بـ 849195200 دينار،
وينقسم هذا العرض على جزئين: حصة بـ 85 ألف سهم
ـ أي مايعادل نسبة 4 ٪ المعروضة للبيع ـ  مخصصة لعمال المجمع الذين يستفيدون من تسعيرة أفضل، اما بالنسبة للعموم، اي الأشخاص المقيمين بالجزائر بما فيهم الأشخاص المعنويين، فتقدر حصتهم الإجمالية بـ: 2037988 سهم، على ألا يقل الإكتتاب الواحد عن 35 سهما .
ويجدر الذكر أن مجمع الرويبة لإنتاج المشروبات والعصائر ظهر إلى الوجود سنة 1966 على يد مؤسسه محمد سعيد عثماني الذي كان يقيم وعائلته بتونس، وقد إختص في بداية نشاطه، ولسنوات طويلة في إنتاج مصبرات الطماطم المركزة والهريسة والمعجون .
وبحسب رئيس مجلس ادارة المجمع السيد سليم عثماني فإن انتاج هذا الأخير من المشروبات غيرالغازية والعصائر  وصل  سنة 2011 إلى 498 مليون لتر، وهي كمية تفوق في نسبتها إجمالي ما انتجته، الشركات الأخرى ببلدان المغرب العربي، و كان في حدود 955 مليون لتر في نفس السنة.
 وإستنادا إلى ذات المصدر فإنه في مقدور المجمع إن يطرح في السوق الوطنية في أفاق 2017 نحو 800 مليون لتر وهو مايدل على تطوره في الإنتاج بإطراد، ناهيك عن النوعية الرفيعة لعلامته، وكان قد انتقل سنة 2005 في الإنتاج من نسبة 35 ٪ إلى  42 ٪ فيما ارتفع رقم اعماله سنة 2011 إلى أربعة ملايير دينار بعد أن كان عام 2008 في حدود 2.230 مليار دينار .

النوعية لفرض الوجود والمنافسة


الشعب/ شركة »أن سي أ الرويبة« المتخصصة في إنتاج المشروبات وعصير الفواكه قررت  الدخول إلى البورصة بعد حصولها على تأشيرة لجنة تنظيم عمليات البورصة ومراقبتها بتاريخ السادس من شهر فيفري عام 2013 .
تأسست الشركة في شهر ماي من عام 1966 تحت إسم المعمل الجزائري الجديد للمصبرات من طرف السيد صالح عثماني برفقة أبيه محمد سعيد وعليها وضعت أن سي أ الرويبة أول معالم الشركة التي أصبحت بعد سبعة وأربعين عاما من بين الشركات الرائدة في مجالها.
كانت الشركة عبارة عن مخزن صغير انطلق في صناعة الطماطم المصبرة والهريسة والمربى تحت علامة رويبة.
هكذا أدار الجيل الأول الشركة في الفترة الممتدة من 1966 إلى 1999، والمتكون من الإخوة صالح، مختار، سعيد، الهادي، حسان ومحمد. بتعاونهم وتكاملهم إستطاعوا أن يحافظوا على وحدة العائلة التي تعتبر ضرورية لاستمرار وبقاء شركتهم، متقلدا كل واحد منهم الدور الذي يتفوق فيه، أي المخطط، المسير، المتخصص، والمسوق.
المشعل سلم بعد ذلك لجيل جديد، سليم و صحبي، مسلحين بالتقنيات الجديدة للتسير وأيضا بتكنولوجيا المعلومات، ما منح للشركة نفسا جديدا لبناء مستقبل مشرق. هذه النقلة النوعية تميزت بوقف نشاط تصبيرالخضر والفواكه للتركيز على النشاط الحالي المتمثل في إنتاج عصير ومشروبات الفواكه.
في عام 2005، فتح النمو المعتبر (برقمين) المسجل من قبل الشركة واحتياجات الاستثمار المترتبة عنه، أبواب رأسمالها إلى شركة رأس المال الإستثماري غير المقيمة »افريك انفست فاند« صندوق الإستثمار المؤسساتي المدار من طرف مجموعة »افريكانفست ـ تونانفست« المعروفة بالمستوى العالي لأخلاقيات المهنة وإنجازاتها المعتبرة في المنطقة.
بدون أن تنسى الماضي الذي سيظل راسخا في اسمها، غيرت الشركة إسمها »المعمل الجزائري الجديد للمصبرات« الذي أصبح في 2008  »أن سي أ الرويبة«
إن دخول رويبة إلى البورصة الذي سيسمح مستهلكي عصائر رويبة والمستثمرين المؤسساتيين من شراء جزء من أسهم افريك انفست، يمكن من كتابة صفحة جديدة في قصة هذه الشركة العائلية التي تمكنت من مرور المرحلة المصيرية للجيل الثاني  وحافظت على مكتسبات الأسرة.
في سوق مزدهر، عرفت الشركة كيف تحقق نموها، بفضل خبرتها و تقنيتها، وتسعى إلى تسريع نموها بفضل التطوير المستمر  للثنائي منتوج/سوق.
هذا العرض العلني للبيع يتناسب وقيم النزاهة والمسؤولية بتقديمه للمكتتبين خطة عمل مغرية  وحذرة في نفس الوقت .
ـ طبيعة العملية : عرض علني للبيع   
ـ قيمة البيع :   849.195.200 دج  
ـ عدد الأسهم :  2.122.988  
ـ القيمة الاسمية :  100 دج  
ـ فئة الأسهم : أسهم عادية  
ـ شكل الأسهم : لحاملها / غير مادية  
ـ سعر البيع :  400  دج  
ـ مدة الاكتتاب : من 07 إلى 25 أفريل 2013 . تحتفظ الشركة بحق تمديد مدة العرض بعد موافقة لجنة تنظيم عمليات البورصة ومراقبتها
ـ تقسيم العرض : العرض مقسم الى قسمين
(القسم »أ«: خصص لموظفي المؤسسة في حدود 85.000  سهم ) 4 % من الاسهم المعروضة  
القسم »ب«: الباقي أي 2.037.988 سهم خصص للمستثمرين الجزائريين والمقيمين من الاشخاص   الطبيعيين و المعنويين 96 % من الاسهم المعروضة
ـ الحد الأدنى والحد الأقصى :
ـ الأدنى  : 75 سهم.        
ـ الأقصى :  85.000 سهم       
ـ الوسيط في عمليات البورصة  رئيس الصف : بي أن بي باريبا الجزائر . 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018
العدد 17746

العدد 17746

السبت 15 سبتمبر 2018