ورقلة: الدورة الثالثة لإنتاج الجمبري في المناطق الصحراوية

تم الأسبوع الفارط نقل ما يناهز مليون يرقة من الجمبري ذي الأرجل البيضاء الى المزرعة النموذجية لتربية هذا النوع من المائيات ببلدية حاسي بن عبد الله (20 كلم شمال ورقلة) من أجل الانطلاق في الدورة الثالثة في إنتاج الجمبري في المناطق الصحراوية حسبما أوردته «واج». وتم الشروع في عملية أقلمة هذه اليرقات في درجة الملوحة الواطئة بعد ثلاثة (3) أيام من قدومها من المركز الوطني للبحث والتنمية في الصيد البحري وتربية المائيات ببوسماعيل (الجزائر العاصمة).

وستشرع المزرعة فور تأكيد عملية الأقلمة بين هذه اليرقات المستوردة من الولايات المتحدة الأمريكية ومياه المنطقة الصحراوية في عملية الحضانة والتسمين قبل الانطلاق في إنتاج الجمبري وذلك استكمالا لمشروع إنتاج وتسمين سمك الجمبري في المناطق الصحراوية ذات المياه القليلة الملوحة كما تمت الإشارة إليه. وكللت تجربة إنتاج الجمبري على مستوى المزرعة النموذجية التابعة لبلدية حاسي بن عبد الله خلال سنة 2016 بتحقيق إنتاج يناهز 1 طن.
وكانت المزرعة النموذجية لتربية سمك الجمبري قد تم استلامها شهر يناير 2016 حيث تعد مشروعا اقتصاديا «هاما» لتربية هذا النوع من المائيات و»قطبا» لتنمية تربية المائيات بالمنطقة سيساهم في نقل التجربة التقنية واكتساب المعارف في مجال تربية الجمبري في المياه العذبة. وتتوفر هذه المنشأة التي تتراوح قدرات الإنتاج بها ما بين 20 إلى 30  طن سنويا من الجمبري ذي الرجل البيضاء على عديد المنشآت على غرار مركز للأبحاث التقنية وأحواض التربية وأخرى للتسمين ووحدة لتصنيع الأغذية وثلاثة مخابر (جينية وميكروبيولوجية ونوعية المياه). وقد سمح هذا المشروع الذي يعد ثمرة تعاون ناجح مع الشريك الكوري الجنوبي ويندرج في إطار الجهود المبذولة للسلطات العمومية لتنويع الاستثمار الموفر للثروة بتوفير نحو عشرين (20) منصب شغل لاسيما بالنسبة للإطارات الجامعية كما تمت الإشارة إليه.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018