اللاعب اعترف بتناول مادة «الكوكايين» المحظورة

شريف الوزاني ممنوع من اللعب في الجزائر و خارجها

عمار حميسي

كشف جمال الدين دمرجي رئيس لجنة مكافحة المنشطات «بالفاف» ان اللاعب هشام شريف الوزاني اعترف بتناوله مادة «الكوكايين» المحظورة بعد التقى به في مركز سيدي موسى .
و اكد دمرجي ان العقوبة المسلطة على اللاعب بحرمانه من ممارسة كرة القدم بصفة احترافية لمدة 4 سنوات يعمم بطريقة تلقائية على كل البطولات الموجودة تحت لواء «الفيفا» بالنظر الى تطور الامكانيات .
و عاد دمرجي ليتحدث عن امكانية قيام اللاعب بمجهودات معينة لتقليص العقوبة حيث قال ان الامر الان بين يدي المحكمة الادارية و اللاعب معاقب لكن من حقه مباشرة أي اجراء يمكنه من تخفيف او إلغاء العقوبة .
 كشف دمرجي ان اللاعب هشام شريف الوزاني اعترف بتناوله مادة «الكوكايين» حيث قال في هذا الصدد «التقينا باللاعب وأخبرناه بنتائج تحليله مؤكدين أنه كان هناك تعاطي للمواد المذكورة بالفعل بما في ذلك الكوكايين ...هشام شريف الوزاني اعترف بالحقائق بقوله أن هذه المادة كانت بالتأكيد في الشيشة التي كان يدخنها وقال أيضا إنه من الواضح أنه لم يكن يعلم بوجود هذه المادة على حد قوله « .
و تأسف دمرجي لوضعية هذا اللاعب الشاب حيث قال «من المؤسف أنه لاعب شاب وبسبب هذا الأمر لسوء حظه سيضع حدا لمسيرته الكروية بشكل مفاجئ و بالمقابل يجب الاشادة بالعمل الذي تقوم به لجنة محاربة المنشطات والمواد الممنوعة الذين اكتشفوا الأمر في الوقت المناسب قبل أن تسوء الأمور خاصة وأن هذا المخدر يؤدي لأمور وخيمة تصل لحد الوفاة ... كطبيب أود أن أقول كما هو الحال دائما أننا اكتشفنا في الوقت المناسب لأن النتيجة الأولى لتناول الكوكايين هي الموت المفاجئ والسكتة القلبية «.
  وبخصوص السبل الممكنة التي من شأنها أن تسمح للاعب من تخفيف العقوبة قال دمارجي»  القانون بصفة عامة لا يحمي المغفلين واللاعب مسؤول مسؤولية كاملة في العينة التي قدمها إذا تمكن اللاعب من تقديم الدلائل اللازمة التي تثبت حقا أنه تناول هذه المادة عن طريق الخطأ سيكون هناك كلام آخر رغم أنه ليس بالضرورة أن تثبت النية أو الخطأ أو الإهمال أو جهل أخطار استعمال هذه المادة والقانون لا يحمي المغفلين إلا أن مصير اللاعب مستقبلا يبقى بين يدي المحكمة الادارية التي ستستمع إلى أقواله رغم ان الاهم هو تقديم الادلة المادية « .
و اكد دمرجي ان اللاعب ممنوع من اللعب في الجزائر و خارجها حيث قال « العقوبة معممة على كل البطولات المنتمية تحت لواء الفيفا و بالتالي اللاعب لا يستطيع اللاعب تحت سلطة أي اتحاد قاري بما انه معاقب في الجزائر و حتى في الخارج لن يكون بامكانه الانتقال الى أي فريق الى غاية نهاية مدة العقوبة علما انه يستطيع كما قلت سابقا الدفاع عن نفسه لمحاولة التخفيف من العقوبة رغم صعوبة المأمورية « .

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17957

العدد 17957

السبت 25 ماي 2019
العدد 17956

العدد 17956

الجمعة 24 ماي 2019
العدد 17955

العدد 17955

الأربعاء 22 ماي 2019
العدد 17954

العدد 17954

الثلاثاء 21 ماي 2019