مزيان إيغيل لـ»الشعب»:

الحظ لم يكن معنا في مباراة الزمالك

حاوره فؤاد بن طالب

تحدّث مدرب نصر حسين داي مزيان إيغيل في اللقاء الذي جمعه مع جريدة «الشعب» عقب المباراة الكبيرة أمام نادي الزمالك برسم الجولة الأخيرة من دور المجموعات لكأس الكاف، حيث ابتسم الحظ للزوار وحقّقوا تعادلا مهما مكنهم من الصعود إلى الدور ربع النهائي أمام النصرية التي ظهرت في هذه المباراة بوجه مغاير وتحصلت على عدة فرص للتهديف، لكن التسرع حال دون زيارة شباك الحارس المصري محمد عبد الرحيم .

« الشعب» ما تعليقك على هذا الإقصاء من منافسة كأس الكاف في محطتها الأخيرة في دور المجموعات من طرف الضيف الزمالك؟
اغيل: في الحقيقة إقصاء صعب من جهة، ومن جهة أخرى لعبنا أمام منافس له تجربة كبيرة، لكن هذا لن يثن من عزيمة النصرية فيما هو قادم.
هل كنتم تتوقّعون هذا السيناريو فوق ميدانكم؟
في كرة القدم كل شيء وارد، ولكن جهزنا أنفسنا لهذه المباراة كما تعلمون ولعبنا بروح قتالية فوق الميدان وأهدرنا العديد من الفرص، لكن الحظ لم يكن معنا.
ما هي الأسباب في نظركم؟
قلة التركيز لدى المهاجمين والتسرع المفرط عند الوصول إلى منطقة الخطر، وهذا عامل من عوامل الإخفاق في التهديف والجميع يعلم أن كرة القدم تركيز دهني وبدني للوصول إلى الشباك وهذا ما فقدناه في هذه المباراة.
كيف كانت المباراة؟
•المباراة من بدايتها إلى نهايتها كانت قوية وصعبة للفريقين غير أن فريقنا حاول في أكثر من مناسبة للنيل من شباك الخصم، لكن الكرة أبت أن لا تزور عرينه.
ألا ترى بأن غياب نجم الفريق قاسمي وهدافه الأول وبعض اللاعبين الأساسيين كانا سببا في إقصائكم؟
• حقيقة قاسمي لاعب مؤثر في الخط الأمامي وحتى بعض اللاعبين الذين غابوا بسبب الإصابات لكن هذا ليس مبررا.
ما هي الملاحظات التي يمكن استخلاصها؟
•اللاعبون أدوا مشوارا طيبا يشكرون عليه، وظهر الجميع هنا وهناك بمستوى عال وهذا هو الأهم في مثل هذا النوع من المباريات وكسبنا نضجا وخبرة تساعدنا في المحافل المتبقية.
كيف يلوح لك مستقبل النصرية؟
•سنعمل على ما بقي من مباريات البطولة والكأس وسنشجع الجميع للسير على السكة والاستعداد النفسي والبدني هو الأهم من أجل تجاوز المرحلة الصعبة الباقية، ولذلك نحن واعون بالمسؤولية وما ينتظرنا من محطات وطنية هامة.
هل أنتم قادرون على اللعب على أحد المراتب المؤهلة لمنافسة قارية أو عربية؟
•ترتيبنا معقول وبإمكان النصرية قلب الطاولة وهذا باللعب بثقة كبيرة مثلما فعلوه في المباريات الأفريقية، ولم يبق علينا كجهاز فني وإداري إلا التركيز وتحسين الظروف في وسط المجموعة.
ماذا عن لقاء بلوزداد في الكأس؟  
•سنعمل على تثمين لقاء الذهاب والبساط الأخضر هو الفيصل،وفريقنا قادر على تخطي عقبة بلوزداد والمرور إلى دور النصف النهائي الذي يبقى هدفنا جميعا.
بماذا يود السيد إيغيل إنهاء هذا الحوار؟
•نحن جد آسفون للإقصاء، حيث كنا على بعد خطوة واحدة من التأهل، لكن هذا لا يحد من عزيمتنا، خاصة أننا كسبنا ثقة كبيرة وخرجنا بتشكيلة ممتازة لما هو باقي من استحقاقات وطنية سنعمل على تجسديها في الميدان إن شاء الله

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17926

العدد 17926

الأربعاء 17 أفريل 2019
العدد 17925

العدد 17925

الثلاثاء 16 أفريل 2019
العدد 17924

العدد 17924

الإثنين 15 أفريل 2019
العدد 17923

العدد 17923

الأحد 14 أفريل 2019