طباعة هذه الصفحة

مصطفى مليكة - لاعب أولمبي الشلف لـ «الشعب»

«حقّقنا هدفنا بعد معاناة كبيرة وطموحنا الظهور بوجه مشرف الموسم المقبل»

حاوره: عمار حميسي

وصف مصطفى مليكة لاعب أولمبي الشلف في حوار لـ»الشعب» صعود الفريق الى الرابطة الأولى بالحدث التاريخي للفريق  واللاعبين والأنصار، خاصة أنهم سعوا لتحقيق هذا الأمر منذ سنوات الا انه لم يتحقّق الا هذا الموسم.

ولم يفوت مليكة الفرصة ليؤكد ان الفريق حاول الصعود الى الرابطة الأولى منذ مواسم، الا ان الامر لم يتحقّق الا هذا الموسم بفضل العمل الجاد الذي قام به المدرب ورغبة اللاعبين في تحقيق الصعود.
ووصف اللاعب السابق لاتحاد البليدة المواجهة الأخيرة امام وداد تلمسان بالصعبة، خاصة أنه كانت امام منافس مباشر على تحقيق الصعود والأهم هو ما تحقّق من خلال ظفر الفريق بتاشيرة الصعو .
«الشعب»: كيف كان شعوركم بعد تحقيق الصعود؟
مليكة: لم يكن من السهل تخيّل حدوث هذا الأمر خاصة اننا عملنا كثيرا، وتحقيق الصعود هو ثمرة عمل كبير قام به المدرب واللاعبون والأنصار الذين دعموا الفريق وآمنوا بقدرة هذه التوليفة من اللاعبين على تحقيق هدف الصعود، واليوم الحمد لله تحقق هذا الأمر واولمبي الشلف سيعود في الموسم المقبل الى مكانته الطبيعية من خلال التواجد مع اندية النخبة وهو الأمر الذي سعينا اليه من خلال العمل الجاد، والمنافسة لم تكن سهلة خاصة ان الرابطة الثانية عرفت تواجد اندية قوية هذا الموسم والمنافسة على تأشيرة الصعود كانت مفتوحة بين عدة اندية ولم يتمّ التعرف على هوية الأندية الصاعدة إلا خلال الجولة الأخيرة، وهو الأمر الذي يعكس حجم المنافسة الكبيرة التي عشناها هذا الموسم. ويؤكد ايضا ان الأمر لم يكن سهلا وكان نتيجة تضحية كبيرة من اللاعبين والجهاز الفني وايضا الانصار الذين عانوا كثيرا من التنقلات هذا الموسم لكن الأمور ستتغير خلال الموسم المقبل من خلال التواجد مع اندية النخبة
وهي المكانة الحقيقية لفريق اولمبي الشلف.
المنافسة كانت شديدة والمواجهة الأخيرة أمام منافس مباشر كيف كانت المباراة؟
بالفعل لقد كانت صعبة للغاية لأنها كانت امام منافس مباشر وهو فريق وداد تلمسان الذي نكن له كل الاحترام
والتقدير وأعتقد ان الجميع كان يعتقد ان المباراة صعبة وهو الأمر الذي حدث، حيث كان الضغط كبيرا على اللاعبين
والجهاز الفني لأنه كانت تفصلنا 90 دقيقة عن تحقيق الحلم او عيش كابوس اخر من خلال الفشل في تحقيق الصعود، لكن الحمد لله الفرحة هي التي عمّت في نهاية المباراة، حيث اسعدنا الانصار الذين تنقلوا الى الملعب من ساعات الصباح لمساندة الفريق وايضا اللاعبين كانوا في الموعد وأدوا مباراة كبيرة وهو ما جعلنا نظفر بتأشيرة الصعود الى الرابطة الأولى، حيث سنضمن الموسم المقبل مواجهة افضل الاندية في الجزائر  وعلينا العمل للظهور بوجه مشرف.
ما هي أهداف الفريق الموسم المقبل؟
 المهم تحقّق وهو الصعود الى الرابطة الاولى الا ان الاهم سيكون الموسم المقبل من خلال الظهور بوجه مشرف في الرابطة الأولى وتشريف ألوان فريق اولمبي الشلف، وهذا الامر لن يكون الا من خلال ضمان أفضل التحضير خلال الفترة التي تسبق فترة انطلاق الموسم، اضافة الى التعاقد مع مجموعة مميزة من اللاعبين والحفاظ على ابرز العناصر التي برزت هذا الموسم في الفريق وتفادي رحيلها الى اندية اخرى خلال فترة الانتقالات الصيفية ولا يخفى عليكم ان هذا الموسم عرف بروز عناصر مميزة من اللاعبين الذين خطفوا الانظار ولفتوا انتباه افضل الأندية في الرابطة الأولى والثانية التي ستعمل المستحيل من اجل التعاقد مع بعض اللاعبين في الفريق وهو ما سيقلل من قوة الفريق خلال الموسم المقبل لهذا يجب على الإدارة ان تكون في الموعد وتعمل على تفادي حدوث نزيف في الفريق يؤثر سلبيا على الفريق خلال الموسم المقبل، خاصة أن هدفنا المقبل هو ضمان التواجد في الرابطة الأولى لمواسم اخرى ومحاولة تحقيق نتيجة مميزة في الرابطة الاولى الموسم المقبل.