سفيان بوشار (شباب بلوزداد) لـ «الشعب»:

«لن نستصغر المنافس وعلينا اللّعب بكل قوّة من أجل الفوز»

حاوره: عمار حميسي

أكّد سفيان بوشار لاعب شباب بلوزداد في حوار لـ «الشعب»، أن الفريق جاهز لتحقيق لقب كأس الجمهورية، حيث عبّر عن طموحه للفوز خلال النهائي الذي سيجمع الفريق اليوم بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة.

ولم يفوّت بوشار الفرصة ليؤكّد أنّ النهائي سيكون صعبا في ظل رغبة المنافس شبيبة بجاية في تحقيق اللقب، حيث رفض الحديث عن أفضلية لفريقه شباب بلوزداد في النهائي. من جهة أخرى عاد بوشار للحديث عن الحالة البدنية للفريق، حيث أكّد أن الجهاز الفني والمحضر البدني يقوم بعمل كبير من أجل اعادة تجهيز اللاعبين ليكونوا في الموعد خلال النهائي.
❊ الشعب: كيف تجري التّحضيرات للنّهائي؟
❊❊ سفيان بوشار: التّحضيرات تجري بطريقة جيدة للنهائي حيث كان الجهاز الفني قد خصّص برنامجا خاصا من اجل تجهيز اللاعبين ليكونوا في الموعد خلال النهائي، وهذا من خلال إجراء الحصص التدريبية الخاصة بتحضير اللاعبين بدنيا، وهو الأمر الذي سينعكس إيجابا على مستوانا خلال مواجهة النهائي التي ستكون صعبة بحكم ابتعاد الفريق عن المنافسة لكن الجهاز الفني ومن خلال المحضر البدني عمل على تقليل تاثر اللاعبين بنقص المنافسة من خلال مجموعة من الحصص التدريبية الخاصة التي تسمح لنا بالبقاء في جاهزية كاملة قبل مواجهة النهائي، ومن ناحية أخرى معنويات اللاعبين مرتفعة كثيرا وكل المجموعة عازمة على قول كلمتها خلال مواجهة السبت امام شبيبة بجاية واعادة سيناريوالموسم ما قبل الماضي عندما فزنا بالمواجهة النهائية على حساب وفاق سطيف ويجب علينا الحفاظ على التركيز قبل المباراة وهوالعامل الذي سيعزز من قوتنا خلال المواجهة على ارضية الميدان.
❊ من النّاحية الفنية هناك من يرى أنّ شباب بلوزداد لديه أفضلية على حساب المنافس؟
❊❊ لا أحبّذ المقارنة بين الأندية ورغم أنّ شبيبة بجاية في الرابطة الثانية، إلا أنّ هذا الامر لا يقلل من قوته خاصة أنه أقصى فريق وفاق سطيف الذي يمتلك مجموعة مميزة من اللاعبين، وأنهى الموسم في مركز أفضل من المركز الذي نتواجد فيه، وهو مؤشر يجب أخذه في الحسبان، وهو أن هذا الفريق جاهز من جميع النواحي من أجل قول كلمته، ولا يجب أيضا إغفال عامل المفاجأة المعروف في الكأس.  وأتذكّر خلال النهائي أمام وفاق سطيف الجميع رشّح هذا الاخير للفوز بحكم توفره على مجموعة مميزة من اللاعبين، إلا ان العكس هو الذي حدث وحقّقنا اللقب في الوقت الاضافي، لهذا شخصيا لا أفضل منح أفضلية لنا في النهائي، وهو إحساس كل اللاعبين وحتى المدرب أبدى احتراما كبيرا للمنافس خلال عملية التحضير، حيث طالبنا بضرورة تفادي استصغار الفريق المنافس واللعب بكل قوة من خلال احترام فريق شبيبة بجاية الذي وصل الى النهائي عن جدارة واستحقاق.
❊ كيف تقيّم مستوى الفريق هذا الموسم؟
❊❊ الموسم كان صعبا لم أكن حاضرا خلال مرحلة الذهاب التي عانى فيها الفريق كثيرا من سوء النتائج، وهو الامر الذي جعله يتواجد ضمن أندية المؤخرة طيلة مرحلة الذهاب، وخلال مرحلة العودة الامور تغيرت نحو الافضل، حيث التحقت بالفريق خلال فترة الانتقالات الشتوية، ولمست تغيرا كبيرا في طريقة التسيير وحتى مجيء المدرب لعب دورا كبيرا في إحداث التوازن داخل الفريق، وهو الامر الذي انعكس ايجابا على مستوى الشباب خلال مرحلة العودة استطعنا تحقيق الهدف المنشود، وهو ضمان البقاء، إضافة الى الوصول إلى نهائي كأس الجمهورية.
❊ ماذا عن دور المدرّب؟
❊❊ المدرّب عمراني غني عن التعريف، هو من المدرّبين الذين حقّقوا نتائج مميزة في كل الفرق التي لعبوا فيها، وأعتقد أن الأمر تكرّر معه خلال تواجده في شباب بلوزداد، حيث حقّق معنا نتائج مميزة ولمسته كانت واضحة في الفريق خلال مرحلة العودة التي عرفت تحسن النتائج مقارنة بمرحلة الذهاب، وأيضا تحقيق نتائج مميزة في كأس الجمهورية من خلال وصول الفريق الى النهائي، وأعتقد أن الموسم المقبل ستكون الأمور افضل، حيث نعد الانصار بتحقيق مستوى ونتائج أفضل من التي حققناها.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18030

العدد 18030

الجمعة 23 أوث 2019
العدد 18029

العدد 18029

الأربعاء 21 أوث 2019
العدد 18028

العدد 18028

الثلاثاء 20 أوث 2019
العدد 18027

العدد 18027

الإثنين 19 أوث 2019