نسيم أوسريــــر لـ «الشعـــب»

اللقـــاء سيلعـــــب على جزئيات بسيطة

يؤكد نسيم أوسرير أحد حراس المرمى الكبار في سماء الكرة الجزائرية بأن الخضر لا خيار أمامهم سوى الفوز في لقاء اليوم ضد نيجيريا والذي لا يقبل القسمة على إثنين – حسبه – خاصة وأن المنتخب النيجيري منتشي بوصوله إلى الدور نصف النهائي ولذلك سيدخل المباراة بنية تثمين نتائجه السابقة، وقال: «أعتقد أن رفاق مبولحي واعون بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم وسيلعبون ظهيرة اليوم من أجل تحقيق الانتصار الذي يؤهلهم للنهائي». مضيفا بالمناسبة أنه يتوجب على عناصرنا الوطنية أن تلعب بأسلوب هجومي مع توخي الحذر والحيطة في لقاء سيكون ملغما ونتيجته ستحسمها جزئيات بسيطة. أعتقد أن شحن بطاريات اللاعبين من طرف بلماضي لهذه المباراة أمر في غاية الأهمية على اعتبار أن نتيجة مباراة هذه السهرة أمام خصم قوي متوقفة على مدى استعداد التشكيلة التي سيعتمد عليها بلماضي وكذا على مدى حضورها الذهني والبدني على مدار التسعين دقيقة أو ربما الوقت الإضافي مثلما حدث أمام كوت ديفوار لأن رفاق بلايلي سيلعبون مباراة مختلفة تماما عن اللقاء الماضي.
وأضاف محدثنا أن المنافس يملك ترسانة من اللاعبين المتميزين وهو مطالب بأداء مباراة الوصول إلى الدور النهائي، ما يجعل المنتخبان مطالبان بمضاعفة الجهود فوق البساط الأخضر ومنتخبنا مطالب بتسيير المباراة بذكاء مع السعي للنيل من شباكه مبكرا وفي أكثر من مناسبة». وختم نسيم حديثه لقراء الشعب بأنه يتمني أن يكون المنتخب الوطني في جاهزية تامة وفي حالة نفسية عالية وأن يلعب بروح الجماعة وبعقلية التأهل مع تفادي الأخطاء الفردية والتقنية أثناء المباراة مشيرا إلى تفاؤله بقدرة رفاق محرز على الخروج بالزاد كاملا شريطة تحليهم بإرادة فولاذية.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18181

العدد 18181

الأربعاء 19 فيفري 2020
العدد18180

العدد18180

الثلاثاء 18 فيفري 2020
العدد18179

العدد18179

الإثنين 17 فيفري 2020
العدد18178

العدد18178

الأحد 16 فيفري 2020