أكّــــــــــد أنّ «الخضر» سيــــدخلـــون لقاء السينغـــــال بنفــــس التّعــــداد

سبـــــــع : بلماضـــــــي حــــــــفّز اللاّعــــــــــــبين وحرّرهـــــــم مـــــــــــن الضّـــــــغط

محمد فوزي بقاص

أكّد التقني الجزائري مصطفى سبع خلال حلوله ضيفا على جريدة «الشعب»، بأنّه من المستحيل أن يغيّر النّاخب الوطني «جمال بلماضي» خطّة لعب الخضر في اللقاء النهائي غدا الجمعة ضد المنتخب السنغالي، كون المدرب يبحث دائما عن الاستقرار في تعداده، خصوصا عندما تسير الأمور جيدا في الفريق، مؤكّدا بأن العمل على تنصيب خطة لعب واحدة يتقنها اللاعبون جيدا ليس بالأمر السهل، فما بالك تغير الخطة وفي لقاء نهائي مهم للجزائر والجزائريّين.

«سبع» أشاد بالطّاقمين الطبي والفني الذي اختاره الناخب الوطني «جمال بلماضي» لمرافقته في مهمة قيادة العارضة الفنية للخضر، حيث قال: «كل فرد من الطاقم الفني والطبي للمنتخب الوطني يقوم بعمله على أكمل وجه، وهذا هو سر تفوق الخضر على منافسيهم خلال دورة مصر، كل المنتخبات التي تملك طاقما كفؤ ومدربا قادرا على تسير مجموعته تذهب إلى أبعد نقطة في المنافسات القارية، وهو ما يحدث معنا حيث جلب هؤلاء أمورا إيجابية لفريقنا الوطني».
وعن التصريح الذي أدلى به الناخب الوطني «جمال بلماضي» في أول ندوة صحفية بعد تنصيبه على رأس العارضة الفنية للخضر في الثاني أوت 2018، حين أكّد بأنّ هدفه الأول على رأس المنتخب هو بلوغ نهائي كأس أمم إفريقيا 2019 بمصر، حتى قبل ضمان التأهل إلى النهائيات، أكّد «السبع» بأنّ كلام «بلماضي» كان منطقيا، وتحدّث قائلا: «عندما تقول للاعبيك بأنّك ستتنقّل من أجل المشاركة، فذلك سيؤثّر عليهم معنويا ولن يذهبوا بعيدا في أي منافسة تخوضها، لكن عندما ترفع سقف الأهداف عاليا وتقوم بتحفيز اللاعب ذاتيا، سيجعل ذلك المجموعة تقاتل في الميدان لتحقيق كلام المدرب على أرض الواقع».
مدرب فريق مولودية السعيدة السابق، أكّد بأنّ قائد الخضر الأسبق خلال بداية مهمته على رأس العارضة الفنية للخضر ساعدته كثيرا معرفته ودرايته الكبيرتين بالكرة الجزائرية للعمل على تكوين فريق تنافسي خلال «كان» مصر، موضّحا بأن الناخب الوطني ضغط على لاعبيه إيجابيا وحرّرهم من كل الضغوط بتحمل مسؤولياته أمام الجميع، ما جعل الثقة بينه وبين اللاعبين تكبر من يوم لآخر، والدليل أنهم بلغوا النهائي دون أي مشكل داخل المجموعة التي عاشت مع بعضها البعض لأزيد من شهر جنبا لجنب.

لن يتأثّر لاعبونا من النّاحية البدنية

مصطفى سبع كشف بأن هناك عاملين يؤثران على اللاعبين من الناحية البدنية العمل غير المدروس والعشوائي والتعب النفسي، من شأنه أن يؤثر على اللاعبين فوق الميدان من الناحية البدنية، وقال: «منتخبنا حضّر بشكل جيد لنهائيات أمم إفريقيا من الناحية البدنية، ومن الناحية النفسية يتواجد في معنويات عالية، كما أن اللاعبين الذين اعتمد عليهم بلماضي كسبوا ثقة بالنفس وبقوا دائما في المنافسة الرسمية»، وأضاف: «حتى نتأكّد بأن اللاعبين لن يتأثّروا من الناحية النفسية أعطيك مثال، نفس اللاعبين الذين واجهوا نيجيريا لعبوا 120 دقيقة ضد كوت ديفوار، وارتاحوا 72 ساعة فقط لكن ذلك لم يكن باديا عليهم ولعبوا كل أطوار اللقاء ضد النسور، كما أن رغبتهم كبيرة في التتويج باللقب وهو ما سيجعلهم يتجاوزون كل الصعاب في النهائي».

«بلماضي» قام «بدراسة» كل لاعب ولم يخطئ في أي خيار

وفي إجابته عن سؤالنا المتعلّق بالانتقادات التي لقيها بعد الإعلان عن قائمة 23 لاعبا، أوضح «سبع» بأن الناخب الوطني قام بدراسة معمقة على كل اللاعبين الذين اصطحبهم معه إلى «الكان»، وأكد منذ انطلاق كأس أمم إفريقيا بأنه لم يخطئ في أي قرار قام به، وأن كل اللاعبين يستحقون استدعاء المنتخب لتمثيله في دورة مصر على غرار (قديورة وسليماني)، وقال: «قديورة ظهر بوجه كبير لأنه لم يلعب الكثير من المباريات طوال الموسم، وقام بتحدّ كبير رغم تقدّمه في السن لإنهاء مسيرته مع المنتخب بلقب «الكان» الذي عجز كبار اللاعبين عن التتويج به»، وتابع: «سليماني يعرفه الجميع وبقائه على دكّة البدلاء لم تجعله يثور على الطاقم الفني، وهو نفس الشيء بالنسبة لبراهيمي».
«سبع» في الأخير أوضح بأنّ كل المدرّبين يعيشون بالانتقاد: «اللاّعبون يجلبون التّحفيز الذّاتي بالمنافسة، كون مكانتهم دائما ما تكون في خطر، والمدرّبون يجلبون تحفيزهم الذاتي بالانتقادات التي يجب أن تكون بنّاءة، وهو ما حدث لبلماضي».

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 18027

العدد 18027

الإثنين 19 أوث 2019
العدد 18026

العدد 18026

الأحد 18 أوث 2019
العدد 18025

العدد 18025

السبت 17 أوث 2019
العدد 18024

العدد 18024

الجمعة 16 أوث 2019