الرابطة المحترفة الأولى

الرائدان في تنقل صعب.. والقمة في قسنطينة

عمار حميسي

تدرك الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم جولتها التاسعة والتي تعرف تنقل الرائدين إتحاد الحراش ووفاق سطيف إلى بشار وبلعباس على التوالي ويستقبل فريق شباب قسنطينة فريق شبيبة القبائل في مواجهة مثيرة، أما الاتحاد المنتشي بفوزه على غريمه شبيبة القبائل، فسيستقبل للمرة الثانية على التوالي بملعبه عمر حمادي وسيكون الفوز هدفه أمام وداد تلمسان من أجل الاقتراب من كوكبة المقدمة، أما العميد فيتنقل هو الآخر إلى وهران على أمل العودة بنتيجة إيجابية أمام مولودية وهران و مواصلة سلسلة الانتصارات تحت قيادة مدربه جمال مناد.
يسافر المتصدر اتحاد الحراش إلى بشار لمواجهة فريق شبيبة الساورة و يسعى أشبال المدرب المعاقب بوعلام شارف للعودة بنتيجة ايجابية رغم صعوبة المهمة وسيتسلح رفقاء القائد دوخة بالإرادة من أجل العودة بنتيجة ايجابية في غياب التحفيزات المادية بسبب الأزمة المالية التي يعاني منها الفريق وتعرف صفوف الفريق بعض الغيابات على غرار المدافع دمو و اللاعب هندو لكنها بالمقابل تعرف عودة المهاجم آيت واعمر و المدافع زيان شريف كما سيستغل فريق شبيبة الساورة فرصة استقباله للمتصدر من أجل الفوز ومواصلة المشوار الناجح لحد الآن.  
من جهته، سيكون الشريك الثاني في الصدارة فريق وفاق سطيف مطالبا بالعودة بنتيجة ايجابية من بلعباس إذا أراد الحفاظ على مكانته من خلال مواجهته الاتحاد المحلي و سيكون أشبال فيلود محرومين من خدمات القائد بلقايد و سلطاني المصابين ويعول الفريق على فعالية الهداف عودية من أجل هز شباك المنافس الذي يسعى هو الآخر لتحقيق نتيجة ايجابية أمام جمهوره رغم المشاكل التي يعاني منها ولعل أهم مشكل يعاني منه الفريق هو غياب مدرب رئيسي للفريق بعد رحيل المدرب بوعلي.
وسيكون ملعب الشهيد حملاوي بقسنطينة على موعد مع مباراة مثيرة بين صاحب الأرض شباب قسنطينة وشبيبة القبائل وستكون هذه المباراة فرصة لأشبال لومير من أجل البقاء على مقربة من الصدارة من خلال تحقيق الفوز رغم صعوبة المهمة أمام منافس يعلم مدربه جيدا أن هذه المباراة هي الأخيرة له على رأس العارضة الفنية في حال الخسارة لهذا سيرمي أشبال فابرو بكل ثقلهم من أجل الفوز أو التعادل على الأقل لتعويض الخسارة أمام إتحاد العاصمة في المقابلة المتأخرة.  
 “العميد” في مهمة صعبة بوهران
يسعى فريق مولودية الجزائر لمواصلة سلسلة النتائج الايجابية التي يحققها منذ مجيء المدرب مناد من خلال مواجهته فريق مولودية وهران بملعبه و ستكون مهمة رفقاء الحارس شاوشي صعبة نظرا للرغبة الجامحة للمولودية الوهرانية من أجل تحقيق نتيجة إيجابية والوصول إلى المنطقة الآمنة، لكن تبقى الآمال معلقة على الهداف جاليت من أجل هز شباك “الحمراوة” .
ويستقبل فريق إتحاد العاصمة للمرة الثانية على التوالي على ملعبه بعد   شبيبة القبائل فريق وداد تلمسان وكله عزم على تحقيق الانتصار و الاقتراب من كوكبة الصدارة وإنعاش آمال الفريق في الصراع على لقب البطولة وسيدخل أي تعثر للفريق الشك خاصة أنه يواجه خصما هو أقوى منه على الورق، لكن سيناريو أهلي البرج ما زال في الأذهان.


 البرنامج                         
شبيبة الساورة     -    إتحاد الحراش            00 . 15
وفاق سطيف      -    إتحاد بلعباس              00 . 18
مولودية وهران  -    مولودية الجزائر            00 . 18
شباب قسنطينة   -    شبيبة القبائل             45 . 17
إتحاد العاصمة   -    وداد تلمسان               00 . 18
شباب بلوزداد   -     مولودية العلمة             00 . 18
شبيبة بجاية     -     أهلي برج بوعريرج       00 . 18

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17799

العدد 17799

الأحد 18 نوفمبر 2018
العدد 17798

العدد 17798

السبت 17 نوفمبر 2018
العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018