آنريكو فابرو لـ “ الشعب” :

أحضر مفاجأة كبيرة لبابوش

حاوره : محمد فوزي بقاص

هي مباراة أقل ما يقال عنها بأنها مميزة وحاسمة في نفس الوقت بالنسبة لمدرب شبيبة القبائل الإيطالي “ آنريكو فابرو “ ، الذي سيواجه فيها لأول مرة أول فريق جزائري دربه وفاز معه بكأس الجزائر ، بموجب ذلك إتصلنا بالرجل الأول في العارضة الفنية لأصحاب الزي الأخضر و الأصفر ، و أدلى لنا بهذا الحوار :

  • الشعب : مباراة مميزة تلك التي ستلعبونها أمام فريقكم السابق ؟

 فابرو : بطبيعة الحال، منذ عودتي إلى إيطاليا بعدما توقفت عن تدريب المولودية، و أنا أبحث عن أخبارها و مستجداتها ، اليوم الأمر مغاير رغم أنني أحمل فريق مولودية الجزائر و ملعب 5 جويلية دائما في قلبي، إلا أن الأمر هذه المرة مخالف لأني مدرب شبيبة القبائل ، و من واجبي البحث عن إمكانية من أجل الفوز على العميد .

  •  هي مباراة حاسمة بالنسبة لكم  ؟

 بطبيعة الحال بعد التعثرين ، أمام شباب بلوزداد الذي صدم له الجميع ، و أمام إتحاد العاصمة، تمكنا من الأخذ بزمام الأمور و العودة بالنقاط الثلاث من ملعب حملاوي أمام أحد أقوى الفرق هذا الموسم من كل النواحي، الآن يجب علينا الفوز أمام رفقاء “ رضا بابوش “ الذي بالمناسبة أحضر له مفاجأة كبيرة ، و لا يجب أن يحطم ما بنيناه خلال الأسبوع الفارط لأنه حان الأوان كي نحقق فوزين متتاليين ، و نتقدم في سلم التريب بعض الشيء .

  •  إذا ستركز اللعب الهجومي للشبيبة من الجهة اليسرى لدفاع المولودية ؟

 بابوش أعرفه جيدا و أعرف نقاط ضعفه ، كما أني عاينت المولودية جيدا أمام شباب بلوزداد ، و لدي فكرتي حول تعداد المولودية و قدرات كل لاعب في التشكيلة ، سأحاول إيقاف مناد ومواصلة السير نحو الأمام في سلم الترتيب ، و لا أخف عليك بأني أريد الفوز على المولودية بأي طريقة .

  •  هل ذلك إنتقاما منها ؟

 لا أبدا لدي علاقات رائعة مع مسيري و أنصار المولودية تركت مكاني نظيفا ، لكن أريد الفوز عليها لأنه الفريق الذي أحبه في الجزائر ، كما أن الأمر يحتم علي ذلك لأني لا أريد العمل مجددا مع اللاعبين على الجانب البسيكولوجي.
 كما قمت به في الجولتين السابعة و الثامنة بعدما انهاروا كلية، و من جهة أخرى حان الوقت كي يبرز العمل الذي قمنا به طوال فترة التحضير لإنطلاق البطولة ، كون مرحلة الذهاب على الأبواب، و لازال هدفنا اللعب على الأدوار الأولى، لأننا نملك مجموعة من الشباب متكاملة ورائعة يمكنها اللعب من أجل تشريف ألوان الفريق على مدار خمس سنوات

  • .. : أنصار الفريق سيتنقلون حتما بقوة للملعب ، ألا يشكل ذلك ضغطا عليكم ؟

.. : الأنصار هم مثل :  “التوابل في الطبخ “ المباريات دونهم لا طعم لها، و الملاعب تكتسي حلة لا يمكنني التعبير عنها بتنقل الجمهور بقوة إلى المدرجات خاصة الجمهور الجزائري الغني عن كل تعريف ، إضافة إلى كل ذلك المقابلة ستجمع فريقين عريقين في الجزائر ، و حتما سيكون أنصار الفريقين بقوة ، و ذلك يزيد من إرادة اللاعبين في تحقيق نتيجة إيجابية ، و أطلب من أنصارنا التنقل بقوة لأن هذه إنطلاقتنا الحقيقية في البطولة .

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018
العدد 17746

العدد 17746

السبت 15 سبتمبر 2018