هاليلوزيتش:

“مرتـاح للعمل المنجز... سنركز الآن على التكتيك”

حامد حمور

عبر المدرب الوطني وحيد هاليلوزيتش خلال الندوة الصحفية التي نشطها عشية يوم الخميس بجنوب إفريقيا عن ارتياحه للعمل المنجز في التربص الذي أجراه “الخضر” لحد الآن بمدينة روستبورغ، وهذا عشية المباراة الودية المقررة اليوم أمام منتخب “البافانا بافانا”، التي تعتبر اختبارا جديا قبل 10 أيام من المباراة الأولى في كأس إفريقيا أمام المنتخب التونسي ...
وأشار “الكوتش” التربص يجري في ظروف جيدة، رغم البداية الصعبة بسبب حرارة الطقس .. لكن العناصر الوطنية تأقلمت بسرعة، وأنا  جد سعيد كوننا لم نسجل أية إصابة خلال هذه الأيام من العمل الكبير الذي نقوم به”.
وقد ركز هاليلوزيتش خلال الأيام الأولى عن الجانب البدني لإعادة كل المجموعة في نفس النسق، قبل الدخول في الأسبوع الثاني في الجانب التكتيكي، وفي هذا المجال قال هاليلوزيتش: “ لاحظنا فارق بين بعض اللاعبين وزملائهم من الناحية البدنية، كون الأولين لعبوا عدة مقابلات ... لكن  الأمور تغيرت الآن، وعاد كل من سليماني، سوداني وكادامورو، العائدين من إصابة إلى مستوى أحسن بكثير” .
واتضح جليا أن خطة هاليلوزيتش ارتكزت على إرساء أرضية بدنية لكل المجموعة لتطبيق الجانب التكتيكي المهم في كل مباراة... وفي هذا الإطار تطرق كذلك لحراسة المرمى، أين أثنى على الحارس مبولحي، الذي وجده في “ فورمة” مواتية، رغم أنه لا ينتمي لأي فريق، وهذا بفضل المجهود الفردي الذي قام به، إلى جانب مشاركته الجديدة في التربص ... ومن المحتمل جدا أن يكون مبولحي اليوم أساسيا في حراسة المرمى لتحضيره بشكل أفضل للقاءات كأس إفريقيا.
وحسب الأصداء الواردة من روستنبورغ، وعلى ضوء تصريحات هاليلوزيتش في الندوة الصحفية التي نشطها، فإنه ظهر جليا أنه سيعتمد على تشكيلة كلاسيكية لحد كبير اليوم، ين سيحرس مبولحي المرمى ... في حين أن الدفاع سيشكل من مهدي ومصباح أو غلام، بلكالام، مجاني ... بينما خط الوسط سيشغل من طرف قديورة، لحسن، فغولي، قادير، في حين أن الهجوم يتكون من سليماني وسوداني.
“البافانا بافانا” منتخب قوي
وفي حديثه عن المباراة المقررة اليوم، أكد هاليلوزيتش أنها تجري أمام فريق جنوب إفريقي قوي أظهر العديد من الأشياء الإيجابية في مباراته الماضية أمام النرويج، قائلا: “ إنها تشكيلة قوية، فرغم الهزيمة، إلا أن “البافانا بافانا” لعبوا بشكل جيد وكانوا قادرين على تسجيل (7) أهداف كاملة ... وتهتبر جنوب إفريقيا في رأي إحدى المنتخبات المرشحة للتويج باللقب كونها تلعب في ديارها ... واللعب أمامها سيكون مفيدا واختبارا حقيقيا” .
ومن المحتمل جدا أن يجري هاليلوزيتش عدة تغييرات بالنسبة للتشكيلة المقررة اليوم أمام جنوب إفريقيا، المهم أن مدربي الفريقين اتفقا على عدد التغييرات التي سوف لن تفوق الـ 6 .
كما لم يعجب المدرب الوطني توقيت المباراة وعبر عن ذلك، قبل أن يتم تأخيرها إلى غاية الساعة 20.15، بتوقيت جنوب إفريقيا، وهو الأمر الذي يكون قد أراح هاليلوزيتش.
في حين احتج الناخب الوطني عن قرار لجنة تنظيم كأس إفريقيا بعد تعيين ملعب مورولونغ لتدريب “الخضر”، حيث سوف يحتم على “الخضر” قطع حوالي (40) كلم لإجراء حصة تدريبية ثم العودة إلى مقر الإقامة، خاصة في ظل الحرارة الكبيرة التي تعرفها المنطقة في الوقت الحالي، وستتعب اللاعبين كثيرا.
وسيغادر الفريق الوطني يوم 16 جانفي روستنبورغ والإقامة بفندق كواماريتان .. رغم أن المدرب الوطني كان يتمنى البقاء ببافوكنغ لتجنب التنقلات العديدة للتدريب ... لكن كما قال هاليلوزيتش: “ نحن مطالبون بمغادرة هذا المركب لتركه تحت تصرف منتخب كوت ديفوار، رغم أن المنتخب الجزائري كان أول من حجز بالفندق المعني.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17797

العدد 17797

الجمعة 16 نوفمبر 2018
العدد 17796

العدد 17796

الأربعاء 14 نوفمبر 2018
العدد 17795

العدد 17795

الثلاثاء 13 نوفمبر 2018
العدد 17794

العدد 17794

الإثنين 12 نوفمبر 2018