نصف الماراطون الوطني العسكري

مشـاركة قيــاسية

عمار حميسي

عرف نصف الماراطون الوطني العسكري الذي نظم أمس مشاركة أكثر من 9000 عداء وعداءة يمثلون مختلف النواحي والمدارس والوحدات التابعة للجيش الوطني الشعبي، إضافة إلى عدد من الرياضيين والرياضيات المنتمين لبعض الفرق الرياضية.

وقد أشرف على افتتاح نصف الماراطون العميد مقداد بن زيان مدير الرياضة العسكرية بوزارة الدفاع الوطني و كان مرفوقا بمدير مركب محمد بوضياف، إضافة إلى مدير إدارة السجون ومختار بودينة مدير الرياضات بوزارة الشباب والرياضة.
وتميز هذا الحدث الرياضي أيضا بحضور البطلة الأولمبية نورية بنيدة مراح ومحمد معوش لاعب فريق جبهة التحرير الوطني وقد أكد العميد بن زيان خلال كلمة الافتتاح على أهمية هذا الحدث الرياضي الذي أصبح تقليد سنوي معمول به نظرا لايجابياته الكثيرة قائلا: ...  الذي أصبح راسخا في تقاليد الرياضة العسكرية والجيش الوطني الشعبي...
وانتهز بن زيان الفرصة ليعدد فوائد ممارسة الرياضة بالنسبة لأفراد الجيش الوطني الشعبي خاصة من خلال تعميم ممارستها في قوله: “إيمانا بالدور الذي تلعبه الرياضة في بناء منظومة دفاعية قادرة على مواجهة كل التحديات قوامها الجودة والنجاح وتواصل الرياضة العسكرية من خلال برامجها في استمرار تطبيق استراتيجيتها الرياضية التي تعتمد أساسا على الاستثمار في العنصر البشري.
مضيفا، إضافة إلى تجسيد تعليمات القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي الحريصة باستمرار على تفعيل وتشجيع وتعميم الممارسة الرياضية بشتى أنواعها على كل المستويات وعلى جميع فئات أفراد الجيش الوطني الشعبي ذكورا و إناثا.
ونوه العميد بن زيان بالانجازات التي حققتها الرياضة العسكرية مؤخرا خاصة التتويج ببطولة العالم للعدو الريفي التي أقيمت بصربيا في قوله: “ ولعل النتائج الجيدة المسجلة مؤخرا والسيطرة الكاملة والمطلقة للمنتخب الوطني العسكري للعدو الريفي على ميادين السباق وحصوله على لقب بطل عالمي عسكري بصربيا من 14 إلى 17 مارس 2013 محتفظا هكذا باللقب العالمي الذي أحرزه ببلجيكا في 2010 دليل على أن الرياضة العسكرية مصممة على لعب الأدوار الأولى والمضي قدما لتشريف الجزائر والجيش الوطني الشعبي وخدمة المنظومة الرياضية الوطنية ....  
وقد عرف مسلك نصف الماراطون الذي امتد من المركب الرياضي محمد بوضياف مرورا بعين الله ثم شوفالي وصولا إلى المركز الرياضي العسكري لتحضير المنتخبات ببن عكنون تنافسا شديدا على طول المسلك.
 ليعرف خط النهاية فوز المتسابق مسلس أحمد من المركز الرياضي لتحضير المنتخبات العسكرية ببن عكنون بالمركز الأول بالنسبة للذكور تلاه مجاهد احمد من المدرسة العليا للاستعلام والأمن، أما المركز الثالث، فعرف فوز قرين علي من قيادة الدرك الوطني.
وقد عرف صنف الإناث سيطرة مطلقة لعداءات الجمعية الرياضية نصيرة نونو اللائي تحصلن على المراكز الثلاث الأولى ويتعلق الأمر بميموني إيمان و رمال فطيمة و مقراني مليكة على التوالي.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17753

العدد 17753

الإثنين 24 سبتمبر 2018
العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018