كريم غازي (مولودية الجزائر)

«سأردّ بقوة على الذين حاولوا تحطيميّ

حاوره: محمد فوزي بقاص

قبل العرس الكروي الكبير بين الجارين مولودية الجزائر واتحاد العاصمة برسم النهائي الـ 49 في تاريخ الجزائر، اتّصلنا باللاعب المخضرم كريم غازي، صاحب المشاركات القياسية في نهائي الكأس الذي أدلى لنا بهذا الحوار.❊ الشعب: عند نهاية كل مباراة كنت تتمنّى التأهل إلى النهائي والفوز به للردّ على من أرادوا إنهاء مسيرتك الرياضية، وستواجهون فريقك السابق؟
❊❊ كريم غازي: إتحاد العاصمة قضيت فيه أحلى أوقات حياتي الرياضية، أما الذين أرادوا تحطيمي أعتقد بأنّ ردّي كان كافيا وشافيا لهم منذ التحاقي بالمولودية الموسم الماضي، وأنا حاليا من أحسن المسترجعين في البطولة رغم أنّي بلغت سن الـ 34 من عمري. كما قلت كنت أتمنى الوصول إلى النهائي للفوز بأول لقب لي مع العميد، لعبت لاتحاد العاصمة والترجي التونسي وفزت معهما بالألقاب، حان الوقت كي أجلب لقب لي هذا الموسم مع المولودية التي يستحق أنصارها كل خير.
❊ هي مباراة خاصة بالنسبة لك موسم مولودية 2006 و2007 خطفت منك الكأس، هل تعتقد أنّه بإمكان المولودية الحفاظ على قاعدة “العميد لا ينهزم في النهائي”؟
❊❊ كما يعرف الجميع أنّ المولودية لا تنهزم في النهائي، لكنها ليست بالعلوم الدقيقة، إتحاد العاصمة ليس فريق بسيط...نحن سندخل المباراة من أجل الفوز وفقط، ومن أجل تكرار سيناريو المباريات الماضية في كأس الجمهورية أمام كل من شباب قسنطينة ووفاق سطيف سندخل بتلك النية في الفوز. صحيح أنّي خسرت سنتي 2006 و2007 ضد المولودية، لكني لست مستعدا لأعيش ما عشته في تلك السنوات، فليس من السهل الانهزام في داربي وكما يقال بالعامية “وصلنا للعين لازم نشربوا منها”. أريد تدعيم رصيدي من الألقاب بالكأس الخامسة لي والسابعة في تاريخ المولودية، كما أن كل لاعب يريد دخول تاريخ أي فريق واللّه عز وجل أتاح لنا فرصة ذلك، وبإذن اللّه سنحقّق أمنيتنا وأمنية كل عشّاق الفريق.
❊ ستكون صاحب الرقم القياسي في عدد المشاركات في نهائي كأس الجمهورية، وستكون أمام مسؤولية الحديث للاعبين قبل وأثناء اللقاء؟
❊❊ الحديث إلى زملائي قبل المباريات الهامة أقوم به قبل كل لقاء رفقة بابوش وبصغير، صحيح أنّي صاحب أكبر عدد من المشاركات في النهائي، حيث فزت بأربع
و انهزمت في ثلاثة، واحدة منهما لما كنت لاعبا في الترجي التونسي. المسؤولية في النهائي مسؤولية الجميع
وبالروح التي حضّرنا بها للمباراة أعتقد أنّها ستكون من نصيبنا، ويجب علينا الحفاظ على هدوئنا وتسيير المقابلة بطريقة جيدة من أجل حمل الكأس نهاية المقابلة.
 ❊ هل لديك ثأر مع اتحاد العاصمة تريد إرجاعه؟
❊❊ إتحاد العاصمة هو الفريق الذي جعل من غازي ما هو عليه الآن، لن أنسى فضله عليّ لكن بالمقابل لديّ ثأر من بعض الأشخاص في محيط الاتحاد ويوم الأربعاء سأبعث لهم بردّي فوق أرضية الميدان وسيكون قاسيا.  
❊ كلمة أخيرة للجمهور؟
❊❊ أعرف أنّ الفريقين عوّدانا على الروح الرياضية، أعتقد أنه لا داعي للحديث عن الروح الرياضية بما أنّ في المدرجات سيكون الأخ الأكبر من جهة والأصغر من الجهة الأخرى، وما يمكنني قوله هو أنّي رفقة كل اللاعبين سنتنقّل إلى شوارع العاصمة من أجل الاحتفال رفقة الأنصار بإذن اللّه.

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018
العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018