مجيد بوقرة لـ “الشعب”

“لقاء البنين سيكون صعبا...وسنقدّم النصائح الضرورية للاعبين الشبّان”

حاورته: نبيلة بوقرين

أكّد مجيد بوقرة، مدافع المنتخب الوطني أنّ المهمة ستكون صعبة في ما بقي من مشوار التصفيات خاصة أنهم سيلعبون لقاءين على التوالي خارج الديار، ولهذا سيعملون من أجل تحقيق نتائج إيجابية من خلال الإستفادة من الخبرة الموجودة عند بعض العناصر والإعتماد على اللعب الجماعي.

❊ الشعب: هل أنتم جاهزون من أجل تقديم الاضافة للفريق الوطني في المهمة القادمة؟
❊❊ مجيد بوقرة: بالطبع أنا جاهز معنويا وبدنيا من أجل تقديم الإضافة للفريق الوطني في خرجاته القادمة من تصفيات المونديال بهدف تحقيق نتائج إيجابية بما أنّي أملك الخبرة في مثل هذه المواعيد الصعبة مثلما هو الأمر مع جبور.
❊ نحن في فترة نهاية الموسم، كيف تقيّمون لنا المجموعة؟
❊❊ صحيح في مثل هذه الفترات يكون بعض اللاعبين يعانون من الإرهاق بسبب كثرة المنافسة، لكن أعتقد أن أغلب زملائي في الفريق أنهوا الموسم بطريقة إيجابية رفقة نواديهم وهذا ما سيساعدهم للدخول بمعنويات عالية في التربص.
❊ عشتم فترة صعبة بسبب مشكل الاصابة أليس كذلك؟  
❊❊ نعم لقد عانيت من الإصابة التي لازمتني لفترة طويلة، لكن الحمد للّه تجاوزت الوضع وعدت إلى المنافسة في الوقت المناسب، وأنا جاهز لأني كنت أقوم بعمل بدني بمفردي إضافة إلى التدرب مع فريقي.
❊ وما هو رأيكم في مواجهتكم للمنتخب البوركينابي الودية؟  
❊❊ لعب مواجهة ودية ضد منتخب إفريقي مهمة لنا في مثل هذا الوقت من أجل تصحيح الأخطاء قبل الموعدين الرسميين من التصفيات، كما أنّ منتخب بوركينافاسو يملك مجموعة شابة تلعب بطريقة جماعية تسمح لنا بأداء لقاء في المستوى العالي، وهو أفضل إختبار لنا في المرحلة الحالية من اللعب ضد فريق آخر.
❊ ستلعبون لقاءان خارج الديار، ما هو تعليقكم على ذلك؟  
❊❊ الجميع يعرف أن المهمة القادمة ستكون صعبة لأننا سنذهب للبنين وبعدها رواندا بالنظر إلى الظروف التي نجدها دائما في مثل هذه الخرجات مثل الحرارة وارتفاع نسبة الرطوبة، إضافة إلى وضعية الميادين الكارثية.
❊ كيف ستتعاملون مع هذه المعطيات؟
❊❊ لدينا فكرة عن ظروف اللعب في البلدان الإفريقية ونحن اللاعبين المعتادين على مثل هذه التنقلات سنساعد العناصر الجديدة من خلال الخبرة التي إكتسبناها في السابق، وبالتالي إعطاء فكرة لهؤلاء الشباب الذي يملك طموح من أجل العودة بنتيجة إيجابية فيما بقي من مشوار التصفيات.
❊ ما هو اللقاء الأكثر صعوبة ضد البنين أم رواندا؟
❊❊ منتخب البنين يملك فريقا قويا مثلما شاهدناه أين خلق لنا صعوبات على أرضنا في لقاء الذهاب، وقوته تكمن في الهجمات المرتدة السريعة ولهذا علينا أن نجاريه تكتيكيا و إستغلال الأخطاء التي يرتكبها الدفاع.
نفس الشيء مع المنتخب الرواندي الذي سيعمل من أجل تحقيق الفوز على أرضه وبالتالي لن يكون سهل المنال، لكن علينا أن ندخل في كلا المباراتين بنية الفوز .
❊ إذا ستلعبون بطريقة هجومية؟
❊❊ نحن نملك لاعبين يمتازون بنزعة هجومية ولكن الأمور ستكون حسب الخطة التكتيكية التي يحددها المدرب هاليلوزيتش، كما أننا سنلعب بطريقة جماعية مثلما إعتدنا عليه في كل مرة وهنا تكمن نقطة قوتنا.
❊ ما هي النقاط التي ستركّزون عليها خلال اللقاءين؟
❊❊ سنطبّق النصائح التي يعطيها لنا المدرب قبل المباريات من أجل تحقيق نتيجة إيجابية لأنه أدرى منا بأشياء كثيرة، إضافة إلى أننا سنستغل الهفوات التي يرتكبها دفاع الفريق المنافس.
❊ كيف ترون انضمام اللاعب أغوازي للفريق الوطني؟
❊❊ أنا أرحّب به معنا في الفريق وسنقدّم له كل التسهيلات من أجل تأقلمه بسرعة مثلما نفعل في كل مرة، خاصة أنّه اختار تمثيل ألوان بلاده وهذا ما يعني أنه سيعطي لنا الإضافة بما أنه لعب موسما كبيرا مع فريقه.  

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد18219

العدد18219

السبت 04 أفريل 2020
العدد18218

العدد18218

الجمعة 03 أفريل 2020
العدد18217

العدد18217

الأربعاء 01 أفريل 2020
العدد18216

العدد18216

الثلاثاء 31 مارس 2020