نصف ماراطون الجيش الوطني الشّعبي في طبعته 12

المنافسة جرت في ظروف تنظيمية محكمة

نبيلة بوقرين

شهدت الطّبعة 12 لنصف الماراطون الوطني للجيش الوطني الشعبي التي جرت صباح أمس بالعاصمة مشاركة واسعة لدى الذكور والإناث، الذين تنافسوا على المراكز الأولى عند كل الفئات التي سجّلت حضورها، ميّزته روحا رياضية عالية وأجواء تنظيمية محكمة ساعدت العدّائين على التألق، إضافة إلى ارتفاع عدد المشاركين بالمقارنة مع السنة الماضية الذي بلغ 11723 من بينهم 328 عداءة.
سجّلنا تنافسا قويا في هذه الطبعة بين 5 عدّائين كانوا متقاربين في التوقيت قبل أن تعود الكلمة الأخيرة للعداء عبد العزيز قرزيز وزميله عبد الهادي لعمش تحصل على المركز الثالث من مركز تجمع وتحضير الفرق الرياضية العسكرية، أما المرتبة الثانية تحصل عليها حمزة يوسقي من المصلحة الجهوية للرياضات العسكرية الناحية الخامسة. أما بالنسبة للإناث كانت سيطرة مطلقة لسيدات المديرية العامة للحماية المدنية التي حصدت ثلاث ميداليات كانت من نصيب كل من مليكة بن دربال، عون نسيمة، عون سعدية على التوالي.
وللإشارة، فإن المسار الخاص بنصف الماراطون كان من المركب الأولمبي محمد بوضياف بالعاصمة بالنسبة للذكور بينما كانت نقطة الإنطلاق لسيدات من دالي براهيم  وصولا إلى مركز تجمّع وتحضير الفرق الرياضية العسكرية ببن عكنون، وهذه التظاهرة الرياضية أصبحت تقليدا بالنسبة للجيش الوطني الشعبي بفضل النجاح الكبير الذي حققته الطبعات الماضية، والهدف منها تحسين القدرات البدنية والنتائج الرياضية للأفراد عن طريق تعميم ممارسة الرياضة الجماهيرية في صفوفه.
ألقى العميد مدير الرياضات العسكرية عمر قريش كلمة الإفتتاح جاء فيها ما يلي: «بمناسبة تنظيم نصف الماراطون الوطني للجيش الوطني الشعبي في طبعته 12 بمشاركة قرابة 12 ألف عداء وعداءة حضروا من مختلف قيادات القوات، النواحي العسكرية، الوحدات الكبرى، المدارس والهياكل التكوينية التابعة للجيش الوطني وكذا فرق الأسلاك المشتركة والجمعيات الرياضية المدنية، وأمام هذا الجمع الكريم يشرّفني أن أرحّب بكل ضيوف الشرف الحاضرين، وممثلين لمختلف الهيئات الرياضية الوطنية شاكرا لهم على تلبية الدعوة».
واصل العميد قائلا: «المشاركون والمشاركات تعوّدوا على حضور هذا الحدث الرياضي الوطني العسكري الجماهيري الذي أصبح راسخا في تقاليد الجيش الوطني الشعبي والرياضة العسكرية، ولهذا أتقدّم باسمي الخاص وباسمكم جميعا بخالص الشّكر والتقدير إلى السيد اللواء قائد الناحية العسكرية الأولى على احتضان هذه التظاهرة الرياضية والسّهر على توفير كل الشروط الضرورية والإمكانيات البشرية والمادية سعيا منه إنجاح هذا الحدث الرياضي الوطني العسكري، عملا بتوجيهات وتعليمات القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي الرامية إلى تعميم وتكثيف الممارسة الرياضية والتحضير البدني على كافة المستويات سواء داخل هياكل التكوين أو وحدات الجيش «.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018
العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018