زوبا لـ «الشعب»:

«الناخب الوطني يتحّمل مسؤولية خياراته الفنية.. وعلى اللاّعبين استغلال الفرصة»

حاوره: عمار حميسي

حمّل الناخب الوطني السابق، حميد زوبا، في حوار لـ «الشعب»، مدرب المنتخب رابح ماجر، مسؤولية خياراته الفنية بخصوص قائمة اللاعبين المعنية بمواجهتي الرأس الأخضر والبرتغال، مؤكدا ان اللاعبين مطالبون باستغلال الفرصة.

من جهة أخرى، أكد زوبا ان رفض فغولي ومبولحي دعوة المنتخب، أمر غير مقبول، مطالبا بعدم منح الشرعية لمثل هذه القرارات فالمنتخب الوطني، بحسبه فوق الجميع مهما كان مستوى النجومية التي وصلوا إليها.
بالمقابل شدّد زوبا على ضرورة الاستغلال الجيد للتركيبة البشرية، خلال مواجهتي الرأس الأخضر والبرتغال، من خلال تفادي التغييرات الكثيرة التي تؤثر على المستوى الفني.
(الشعب): كيف تقرأ خيارات ماجر، فيما يخصّ قائمة اللاّعبين، قبل مواجهتي الرأس الأخضر والبرتغال؟
زوبا – بغض النظر عن الأسماء الموجودة في القائمة، فالمدرب هو المسؤول عن خياراته، ان كانت ناجحة أوخاطئة، وهذاالأمر يكون خلال المباريات، عندما يتم منح الفرصة للاعبين وحينها يظهر الخيار الصائب من الخاطئ  فهناك لاعبين يظهرون بمستوى متوسط مع أنديتهم، لكنهم يتألقون مع المنتخب والعكس وبالتالي الحكم على مستوى اللاعب بناءً على مستواه في فريقه، وهو حكم أولي بحسب رأيي لأن الامور في المنتخب تختلف كثيرا عنها في النادي لهذا لا يجب التسرع في الحكم على الخيارات من الآن رغم ان هناك العديد من المحلّلين من استبق الأمور وذهب الى حد الحكم على الخيارات بأنها خاطئة وأنا أقول العكس، الحكم على الخيارات الفنية يكون من خلال الميدان، فهو الفيصل في تحديد مدى نجاعة هذه الخيارات من عدمها.
ما هو رأيك حول «تحجّج» فغولي بالإصابة ومبولحي بنقص المنافسة لعدم تلبية دعوة المنتخب؟
ما حدث أمر غير مقبول فالمنتخب أكبر من أي لاعب مهما بلغت نجومية هذا الاخير وعذر الإصابة قد يكون صحيحا، إلا أن اللاعب مطالب بتلبية الدعوة ووضع نفسه تحت تصرف الجهاز الطبي للمنتخب، وهو من يقرر ولا أعتقد ان الجهاز الطبي سيغامر بصحة لاعب، إن كان مصابا وإن كانت الإصابة فعلا مقلقة سيعفيه الجهاز الطبي وبالتالي لم يكن هناك داع لهذا اللغط، أما فيما يخص نقص المنافسة فهو أمر لا يعني اللاعب، بل المدرب هو المسؤول وهو ليس عذر لعدم تلبية دعوة المنتخب فالمدرب رأى ان تواجد هذا اللاعب ضروري حتى لو كان بدون منافسة وما على اللاعب إلا تلبية الدعوة وليس من حقه اصدار الاحكام، كما انه لا يجب منح الشرعية لمثل هذه التصرفات التي لا تخدم مصلحة المنتخب المطالب بالعمل في هدوء، ولاحظت انه في كل مرة تظهر مشكلة على السطح، قبل كل تربص أومباراة، وهو ما يعرقل تركيز اللاعبين، خلال المباريات الودية التي تبقى مهمة من أجل التحضير للمواعيد المقبلة.
على ذكر المواعيد المقبلة، كيف ترى مواجهتي الرأس الأخضر والبرتغال الوديتين؟
مباراة الرأس الأخضر، هي المواجهة الأولى واعتقد ان الناخب الوطني سيقوم خلالها بمنح الفرصة لبعض اللاعبين ولا أعتقد انه سيشرك التشكيلة الأساسية التي ستكون حاضرة بكل تأكيد، خلال مواجهة البرتغال، ويجب على الجهاز الفني حسن تسيير المجموعة من الناحبة الفنية، من خلال الخروج بنتائج ايجابية من المواجهتين، أهمها، بحسب رأي الحكم، على مستوى اللاعبين لأن الهدف الاول من المباريات الودية هوالتحضير للمواجهات المقبلة.

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018
العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018
العدد 17748

العدد 17748

الإثنين 17 سبتمبر 2018
العدد 17747

العدد 17747

الأحد 16 سبتمبر 2018