من «الأسبنة» إلى «المغربة»

أبرز المحطات في تاريخ القضية الصحراوية

1 ـ ١٨٨٤: بداية الإستعمار الإسباني للصحراء الغربية الذي خرج من الإقليم عام ١٩٧٦، أي بعد ٩١ سنة.
١٩٠٦: لم يستسلم الصّحراويون لقدرهم وانتفضوا بزعامة الشيخ ماء العينين وقادوا مقاومة باسلة ضد الإسبان.
١٩٥٦:  بداية نشاط المقاومة ضد الإسبان في الصحراء الغربية وضد الفرنسيين في موريتانيا.
١٩٥٧: إتفاق دفاعي إسباني ـ فرنسي لمواجهة المقاومين تبعته سنة ١٩٥٨ عملية «المكنسة» التي استهدفت المقاومة.
١٩٦١: إعلان الصحراء الغربية محافظة إسبانية.
١٩٦٥: الجمعية العامة للأمم المتحدة تطالب اسبانيا بإنهاء احتلالها.
١٩٦٦: ناقشت الأمم المتحدة في دورتها الـ ٢٢، قضية الصحراء الغربية، وقد قدّمت كل من اسبانيا والمغرب وموريتانيا كل من جانبها عريضة تزعم أحقيتها في الصحراء، وخرجت الجمعية الأممية بالقرار رقم ٢٢٢٩ الذي أوصى بتنظيم استفتاء لتقرير المصير في الصحراء الغربية.
١٩٧٠: تأسّست الحركة «الطليعية لتحرير الصحراء»، وقامت بانتفاضة الرّملة في مدينة العيون مطالبة برحيل الاسبان وانتهت الانتفاضة بمقتل عدد كبير من الصحراويين.
١٩٧٣: تأسيس الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب في العاشر ماي ١٩٧٣. وفي العشرين جويلية قامت البوليساريو بأول عملية عسكرية ضد اسبانيا، تسمى عملية «الحنكة».
١٩٧٤: الإحصاء السكاني لسكان الإقليم، أجرته إسبانيا التي أعلنت في نفس السّنة عزمها تنظيم استفتاء لتقرير المصير خلال الأشهر الأولى من ١٩٧٥.
١٩٧٤: الجمعية الأممية تطلب من محكمة العدل الدولية رأيها في قضية الصحراء الغربية، بعد أن تدخل المغرب وموريتانيا لرفض الاستفاء وإدعاء أحقيتهما في الإقليم.
١٩٧٥: الجمعية الأممية تطالب بإجراء الاستفتاء، وفي نفس العام أعلنت محكمة العدل الدولية في قرارها الاستشاري بأنه لا روابط بين المغرب والإقليم المحتل.
١٩٧٥: في ١٤ نوفمبر، وقعت اسبانيا والمغرب وموريتانيا اتفاقا ثلاثيا في مدريد يقضي بخروج اسبانيا من الصحراء الغربية وتقسيمها بين المغرب الذي يأخذ الساقية الحمراء، وموريتانيا التي تأخذ وادي الذهب.
١٩٧٥: في نفس اليوم الذي أعلنت فيه لاهاي رأيها حول الدعوى التي رفعها المغرب مطالبا بحقه في الإقليم الصّحراوي، جرّ الملك الحسن الثاني ٣٥٠ ألف مغربي الى الصحراء الغربية معلنا احتلالها.
١٩٧٦: إنسحاب آخر عسكري إسباني من الصحراء الغربية.
١٩٧٦: في ٢٦ فيفري ١٩٧٦، أعلن عن تأسيس الجمهورية الصحراوية الديمقراطية.
١٩٧٦: في ١٤ أفريل، وقّعت موريتانيا والمغرب إتفاقية تقسيم الإقليم الصّحراوي بينهما.
١٩٧٦: في ٥ أوت، انتخب محمد عبد العزيز، أمينا عاما لجبهة البوليساريو ورئيسا لمجلس قيادة الثورة.
١٩٧٩: موريتانيا تقرّر الانسحاب من إقليم وادي الذهب الذي احتله المغرب مباشرة.
١٩٨٢: في ١٢ نوفمبر انضمت الجمهورية العربية الصحراوية لمنظمة الوحدة الإفريقية، فاحتجّ المغرب وانسحب منها.
١٩٨٨: موافقة المغرب والبوليساريو على خطّة السّلام المقترحة من الأمم المتحدة.
١٩٩١: في ٢٠ أفريل تمّ تشكيل بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية «المينورسو».
١٩٩١: في ٦ سبتمبر، الاتفاق على وقف إطلاق النار بين طرفي النزاع المغرب والبوليساريو.
١٩٩٣: الشروع في تحديد هوية الصحراويين المسموح لهم بالتصويت في الاستفتاء.
١٩٩٥: توقف عملية تحديد الهوية لخلاف حول تفسير الشروط المطلوب توفرها في الناخبين.
٢٠٠٦: المغرب يطرح بصفة أحادية مبادرة الحكم الذاتي التي رفضها الصحراويون جملة وتفصيلا.
د. فضيلة

 

رأيك في الموضوع

أرشيف النسخة الورقية

العدد 17752

العدد 17752

الأحد 23 سبتمبر 2018
العدد 17751

العدد 17751

السبت 22 سبتمبر 2018
العدد 17750

العدد 17750

الجمعة 21 سبتمبر 2018
العدد 17749

العدد 17749

الثلاثاء 18 سبتمبر 2018